أكاديمي سوداني لـ” السعودية”: التخلي عن الكبرياء الزائفة ليس عيبا وفي الدوحة ستجدون ما يحفظ ماء الوجه

0

وجه الأكاديمي السوداني البارز الدكتور تاج السر عثمان، نصيحة للسعودية داعيا ابن سلمان إلى مصالحة سريعة ما وإنهاء حرب اليمن قبل فوات الأوان وتعرض لمخاطر تفوق ما يحدث فيها الآن.

وقال “عثمان” في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) مخاطبا النظام السعودي، إن  الجلوس إلى حوار قطر يمنحكم فرصة إعادة التموضع في صدارة المحور العربي الاسلامي والجلوس إلى اليمن يجنبكم تهديد إيران وابتزاز أمريكا.

وتابع موضحا:”التخلي عن الكبرياء الزائفة ليس عيبا وستجدون في صنعاء والدوحة ما يحفظ ماء الوجه والمكانة أضعاف ما قد تجلبه مليارات ترمب وأوهام أبوظبي ووساطة عمران خان”

وتشهد السعودية حاليا انحدارا غير مسبوق في تاريخها على كافة المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، خاصة منذ صعود لسدة الحكم الذي ضيع الجيش بحرب اليمن وأفقد المملكة هيبتها بتهوره وانقياده لولي عهد أبوظبي محمد بن زايد فضلا عن تدمير الاقتصاد السعودي ونهب ثروات الشعب لإرضاء ترامب.

وحتى يومنا هذا لم تنجح جهود إقليمية ودولية في التوصل إلى حل للأزمة الخليجية التي بدأت في 5 يونيو 2017، عندما قطعت السعودية ومصر والإمارات والبحرين، علاقاتها مع قطر، وفرضت عليها حصارا دبلوماسيا واقتصاديا بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما نفته الدوحة بدورها، مؤكدة أنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب.

وتسعى دول الحصار وخاصة منذ بداية الحصار الجائر المفروض على قطر إلى تقويض أي مبادرات لحل الازمة عن طريق الحوار القائم على احترام السيادة، وتشويه سمعة قطر في مؤتمرات وندوات مشبوهة مدعومة من اللوبي الصهيوني في أوروبا والولايات المتحدة بهدف إخضاع قطر للوصاية وتجريدها من استقلالية قرارها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.