الجمعة, أكتوبر 7, 2022
الرئيسيةحياتنامهارات المستقبل: لتكون ناجحًا 3 أشياء يجب عليك إتقانها في العمل وفقًا...

مهارات المستقبل: لتكون ناجحًا 3 أشياء يجب عليك إتقانها في العمل وفقًا لبيل غيتس

- Advertisement -

وطن-أدى عدم الاستقرار الاقتصادي الحالي، ونقص الوظائف التي ينبغي أن تتكيف مع الظروف المعيشية الحالية، إلى تساؤل الكثيرين عن المهارات المطلوبة، التي ستفتح المزيد من الأبواب والآفاق في المستقبل. وبهذه الطريقة، يسعى الشباب إلى الاستعداد لسوق تنافسية ومتخصصة بشكل متزايد.

ويبدو أن بيل غيتس، الشريك المؤسس لشركة ميكروسوفت Microsoft، لديه فكرة واضحة عن مهارات المستقبل والملفات الشخصية الأكثر إثارة للاهتمام، للنجاح في العمل بالإضافة إلى القطاعات الأكثر طلبًا في العالم، وفقًا لما ذكرته صحيفة “أوك دياريو” الإسبانية.

هكذا تحول “بيل غيتس” من طالب فاشل لأغنى رجل في العالم !

3 مجالات ستكون أكثر طلبًا للنجاح في العمل

بالإضافة إلى توصيات العديد من الخبراء حول العالم، نصح بيل غيتس السكان بالاستعداد لأزمة اقتصادية تبدو وشيكة في السياق الاقتصادي العالمي اليوم، حبث هناك عدة عوامل، مثل عواقب جائحة كوفيد-19 والحرب في أوكرانيا، التي تسبّبت في مستقبل قاتم اقتصاديًا في شتّى أرجاء العالم.

3 قطاعات مهمة ستكون الأكثر طلبا في غضون سنوات قليلة
3 قطاعات مهمة ستكون الأكثر طلبا في غضون سنوات قليلة

4 أسئلة يجب أن تطرحها على نفسك لتكون ناجحًا وفقًا لعلم النفس

- Advertisement -

بالنظر إلى هذا الوضع المعقّد الذي قد يواجهه الاقتصاد في الأشهر المقبلة، من الضروري دراسة سوق العمل ومعرفة كيف سيتطور.

وبالتالي، يمكن للعمال الحاليين تحسين ملفاتهم الشخصية لتكون فرص العمل في المستقبل أفضل. وفيما يلي كشف غيتس عن الوظائف الثلاث الأكثر طلبًا في المستقبل وفي السنوات القليلة القادمة.

لم يتحدث بيل غيتس عن مهارات محددة عند الموظفين، لكنّه حدّد ثلاثة قطاعات يمكن أن تبرز بشكل مهم في سياق الظروف الحالية، والتي ستتطلب يداً عاملة وموظفين في هذه المجالات بالتحديد. والقطاعات الرئيسية، وفقًا له كالآتي: العلوم والهندسة والاقتصاد.

- Advertisement -

ستكون هذه الملفات الشخصية المهيمنة والمطلوبة أكثر في غضون سنوات قليلة، فضلاً عن أنها المجالات التي ستسهل على المختصين فيها العثور على وظيفة، لأنها ستكون الأكثر طلبًا بسبب المهارات المتعلقة بها.

العلوم والهندسة والاقتصاد: عوامل التغيير

هذا ليس بالأمر الجديد، ففي عام 2016 أجرى بيل غيتس مقابلة مع المحرر التنفيذي لـموقع LinkedIn، دانيال روث وذكر فيها أن العمال الذين سيهيمنون على هذه القطاعات سيكونون “وكلاء التغيير في جميع المؤسسات”.

9 ممارسات يُخطّط لها الأشخاص الناجحون في عطلة نهاية الأسبوع

وبحسب ما ترجمته “وطن“، هذه الملفات الشخصية ليست مثيرة للاهتمام فقط، بل إن معرفة اختصاصات كل مجال بما يستجيب لطريقة تفكير العالم وتحديد الوظائف وخصائصها، هو ما يجده غيتس مثيرًا للاهتمام.

ولهذا السبب، أراد أن يوضح أنه ليس كل من سينجح في الوظيفة في المستقبل يجب أن يكون مهندسًا أو عالمًا أو اقتصاديًا، ولكن سيكون من المفيد فهم الوظائف السائدة في تلك المجالات والحفاظ على التدريب المتعلق بها.

وفي الحقيقة، إن معرفة وظائف عمل هذه القطاعات والأهداف، ستكون بالفعل خطوة كبيرة لتحسين القدرة على العثور على عمل في المستقبل. وعلّق بيل في هذا السياق قائلاً: “ليس عليك أن تكون خبيرًا، على سبيل المثال، في البرمجة أو في الكيمياء ولكن امتلاك القدرة على التفكير مثل هؤلاء الخبراء سيساعدك بشكل كبير”.

دانيال روث المدير التنفيذي لموقع لينكد إن
دانيال روث المدير التنفيذي لموقع لينكد إن

وختامًا، يمكن أن يكون الحصول على ملف تعريف أكثر تخصصًا، ومراقبة التغييرات في هذه القطاعات، وصقل مهاراتك كموظف، من المقاييس الضرورية للغاية في هذا العصر، لتحقيق نجاح أكبر في العمل. كانت هذه القطاعات نقطة اهتمام العديد من الخبراء، لأنها ضرورية في سياق تكنولوجي ومتقدم علميًا بشكل متزايد.

لماذا يعتبر الذكاء العاطفي مفتاح العمل الناجح؟

معالي بن عمر
معالي بن عمر
معالي بن عمر؛ متحصلة على الإجازة التطبيقية في اللغة والآداب والحضارة الإسبانية والماجستير المهني في الترجمة الاسبانية. مترجمة تقارير ومقالات صحفية من مصادر إسبانية ولاتينية وفرنسية متنوعة، ترجمت لكل من عربي21 و نون بوست والجزيرة وترك برس، ترجمت في عديد المجالات على غرار السياسة والمال والأعمال والمجال الطبي والصحي والأمراض النفسية، و عالم المرأة والأسرة والأطفال… إلى جانب اللغة الاسبانية، ترجمت من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية، في موقع عرب كندا نيوز، وواترلو تايمز-كندا وكنت أعمل على ترجمة الدراسات الطبية الكندية وأخبار كوفيد-19، والأوضاع الاقتصادية والسياسية في كندا. خبرتي في الترجمة فاقت السنتين، كاتبة محتوى مع موسوعة سطور و موقع أمنيات برس ومدونة صحفية مع صحيفة بي دي ان الفلسطينية، باحثة متمكنة من مصادر الانترنت، ومهتمة بالشأن العربي والعالمي. وأحب الغوص في الانترنت والبحث وقراءة المقالات السياسية والطبية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث