الرئيسيةحياتناالدوالي.. 6 أعراض لا يجب أن تتجاهلها!

الدوالي.. 6 أعراض لا يجب أن تتجاهلها!

وطن– يمكن أن تتحول جميع الأوردة القريبة من سطح الجلد إلى دوالي. فيما يلي تحدث جراح الأوعية الدموية عن العلامات التحذيرية:

وفقًا للجمعية الفرنسية لعلم الأوردة، يعاني ما بين 20 و 35 ٪ من السكان من الدوالي. فضلا عن ذلك، تصبح الأوردة عند هؤلاء المرضى مرئية بسبب التوسّع الوريدي، وهي ظاهرة أكثر تواجداً على الساقين.

تحذيرات وعلامات

ووفق تحذيرات المختص في جراحة الأوعية الدموية في Mayo Clinic  كريستوفر هويراس، هناك ستة أعراض يجب أخذها على محمل الجد. من بين هذه العلامات:

  • تقلصات عضلية
  • تورم في أسفل الساقين
  • ألم يزداد سوءًا بعد الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة
  • حكة
  • ألم أو حرارة حول وريد أو أكثر
  • تقرحات جلدية بالقرب من الكاحل.
  • احذر من بعض العلاجات

علاج الدوالي

وفق ما نشرته مجلة “سانتي مغازين” الفرنسية،  يشجع الدكتور هويراس على أن “ممارسة الرياضة. والحد من تناول الصوديوم وفقدان الوزن ورفع ساقيك في أثناء الاستلقاء؛ هي خيارات للرعاية الذاتية لمنع تفاقم الدوالي”.

كما يوصي أيضًا بتجهيز نفسك بالجوارب الضاغطة وارتداءها أثناء النهار لتحسين الدورة الدموية.

فيما يتعلق بالعلاجات، يمكن أن تسبب بعض التصلبات الوريدية آثارًا جانبية خطيرة للقلب والأوعية الدموية. كما تساعد هذه المنتجات على غرار الجوارب الضاغطة على تجنب تفاقم الدوالي ولكن يجب استخدامها بحذر.

وبحسب ترجمة “وطن”، تتم مراقبة هذه العلاجات عن كثب بسبب خطر حدوث حالات الانصمام الخثاري الوريدي واضطرابات ضربات القلب المرتبطة بها والتي يمكن أن تؤدي في بعض الحالات النادرة جدًا إلى الوفاة.

وقد أدى ذلك بشكل خاص إلى منع استخدام بعض هذه الأدوية مثل (إيتوكسيسكليرول، فيبروفين) لا سيما عند الأشخاص الذين عنوا سابقا من نوبات الانصمام الخثري (أو الأمراض) التي تعزز  ظهور هذه المخاطر.

معالي بن عمر
معالي بن عمر
معالي بن عمر؛ متحصلة على الإجازة التطبيقية في اللغة والآداب والحضارة الإسبانية والماجستير المهني في الترجمة الاسبانية. مترجمة تقارير ومقالات صحفية من مصادر إسبانية ولاتينية وفرنسية متنوعة، ترجمت لكل من عربي21 و نون بوست والجزيرة وترك برس، ترجمت في عديد المجالات على غرار السياسة والمال والأعمال والمجال الطبي والصحي والأمراض النفسية، و عالم المرأة والأسرة والأطفال… إلى جانب اللغة الاسبانية، ترجمت من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية، في موقع عرب كندا نيوز، وواترلو تايمز-كندا وكنت أعمل على ترجمة الدراسات الطبية الكندية وأخبار كوفيد-19، والأوضاع الاقتصادية والسياسية في كندا. خبرتي في الترجمة فاقت السنتين، كاتبة محتوى مع موسوعة سطور و موقع أمنيات برس ومدونة صحفية مع صحيفة بي دي ان الفلسطينية، باحثة متمكنة من مصادر الانترنت، ومهتمة بالشأن العربي والعالمي. وأحب الغوص في الانترنت والبحث وقراءة المقالات السياسية والطبية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث