السبت, مايو 21, 2022
الرئيسيةالهدهدماذا قال محلل سعودي ربط هجوم الحوثي على أبوظبي بالسلطنة بعد غضب...

ماذا قال محلل سعودي ربط هجوم الحوثي على أبوظبي بالسلطنة بعد غضب العُمانيين منه! (فيديو)

خرج المحلل السياسي السعودي سعد بن عمر، ليرد على موجة هجوم غاضب تعرض لها من قبل العمانيين على مواقع التواصل، عقب ربطه في تصريحات له بين هجوم الحوثي الأخير على الإمارات وسلطنة عمان.

وكان سعد بن عمر، قد شارك هاتفيا في لقاء تحليلي على شاشة قناة “الجزيرة” حول الهجوم الذي تعرضت له العاصمة الإماراتية أبوظبي من قبل جماعة الحوثي في اليمن، وأسفر عن مقتل 3 أشخاص وخسائر كبيرة.

اقرأ أيضا: محلل سياسي سعودي يقحم سلطنة عمان في هجوم الحوثيين على أبوظبي .. ماذا قال؟!

وقال “بن عمر” في تحليله إنه بإمكان سيارات الدفع الرباعي الانطلاق بطائرات مسيرة مثل هذه التي استخدمت في الهجوم وإطلاقها على أي هدفا كان”.

اقرأ ايضا: “رويترز” تكشف ماذا عرضت إسرائيل على أبوظبي عقب هجوم الحوثي

وتابع في تلميح إلى أن حدود سلطنة عمان مخترقة: “مثلا لدينا صحاري المملكة مغطاة أمنيا وحدوديا. لذلك على افتراض وليس واقعا يمكن لهذه الطائرات أن تنطلق من مناطق عدن في عمان”.

وأوضح:”يعني أي متسلل للحدود العمانية يستطيع أن يطلق من هناك طائرة هجومية.”

وتسببت تصريحات المحلل السياسي السعودي في موجة غضب واسعة بين العمانيين، الذين هاجموه ورفضوا هذه الاتهامات المزعومة.

ورد العماني أحمد جداد الكثيري، على مزاعم سعد بن عمر بقوله: “عُمان ليست ضعيفه أمنياً ولا سياسياً ولا إجتماعياً لكي تأتي بإفتراضك وفكرك التحليلي العقيم هذا.”

وتابع في تغريدة له رصدتها (وطن): “الأإحاء أو الإسقاط أو الاتهام المبطن والمغلف بغلاف الشمولية الفكرية الضعيفة غير مقبول لدينا كعمانيين.”

موجة الغضب هذه والضجة الكبيرة دفعت المحلل السياسي السعودي، للتصريح مجددا والتوضيح بشأن ما ذكره على شاشة الجزيرة وأغضب العمانيين.

حيث قال “بن عمر”: “ماذكرته هنا لا يوجب كل هذه الردود من الاخوة في عمان.”

وتابع موضحا:”فالحديث افتراضا وليس واقعا كما نطقته، وهي خط رجعه لي حتى لا تكون ازمه سياسية بين الدولتين الشقيقتين بسبب ( افتراض).”

سلطنة عمان تستنكر الهجوم الحوثي ضد الإمارات

وكانت وزارة الخارجية العمانية قد عبرت عن تضامن السلطنة مع دولة الإمارات وتأييدها فيما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها.

كما عبّرت الخارجية العمانية في بيان أودرته وكالة الأنباء العمانية عن استنكارها وإدانتها للهجوم الذي استهدف العاصمة الإماراتية أبوظبي. وأسفر عن مقتل وإصابة عدد من المدنيين.

مؤكدة موقف سلطنة عُمان الثابت في رفض العنف واستهداف المدنيين.

قصف مطار أبوظبي

هذا وأسفر الهجوم على مطار أبوظبي ومنشأة نفطية عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة ستة آخرين، في أوضح دليل على التقدم العسكري الذي حققه الحوثيون في السنوات الأخيرة، بمساعدة إيران كما يُزعم.

وأول أمس، الاثنين، كشف المتحدث باسم القوات المسلحة التابعة لجماعة أنصار الله الحوثية العميد يحيى سريع بأن عملية القصف التي تمت على الإمارات استهدفت كلا من مطاري أبو ظبي ودبي، ومصفاة مصفح النفطية. وعدد من المنشآت الهامة والحساسة، على حد قوله.

“إعصار اليمن“

وقال “سريع” في بيان مصور بثته قناة “المسيرة” إن العملية التي أطلق عليها اسم “إعصار اليمن”. تمت من خلال 5 صواريخ باليستية ومجنحة وعدد كبير من الطائرات المسيرة. مؤكدا إصابة الأهداف بنجاح.

ووجه العميد يحيى سريع تحذيرا شديد اللهجة لما وصفها بدول العدوان، وكذلك للشركات والمقيمين في الإمارات. مؤكدا بان قواتهم لن تتردد بتوسيع بنك الأهداف ليشمل مواقع ومنشآت أكثر أهمية خلال الفترة المقبلة.

كما دعا البيان الجميع للابتعاد عن المواقع والمنشآت الحيوية في الإمارات حفاظا على سلامتهم. مؤكدا على أن الإمارات أصبحت دولة غير آمنة طالما استمرت في عدوانها على الشعب اليمني.

(المصدر: تويتر – وطن)

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث