AlexaMetrics "أغنى شخص أسود في العالم".. ابن سلمان يطلق سراح "إمبراطور الاستثمار" بعد اعتقاله لأكثر من عام | وطن يغرد خارج السرب
الشيخ محمد حسين العمودي

“أغنى شخص أسود في العالم”.. ابن سلمان يطلق سراح “إمبراطور الاستثمار” بعد اعتقاله لأكثر من عام

أكدت وسائل إعلام إطلاق السلطات السعودية سراح رجل الأعمال السعودي محمد حسين العمودي المولود في إثيوبيا والملقب بـ”إمبراطور الاستثمار” بعد أكثر من عام على اعتقاله.

ونقلت هيئة الإذاعة الإثيوبية، مساء اليوم الأحد خبر “إطلاق سراح الشيخ العمودي من السجن”.

وأشارت هيئة الإذاعة الإثيوبية إلى أن العمودي “مولود في إثيوبيا، وتم إطلاق سراحه من السجن في السعودية اليوم”، لافتة إلى جهود رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد من أجل التوسط لإطلاق رجل الأعمال الشهير.

واعتُقل العمودي في نوفمبر 2017، في حملة واسعة نفذتها السعودية بتوجيه من ولي العهد محمد بن سلمان، وشملت رجال أعمال وأمراء ووزراء حاليين وسابقين، داخل فندق «الريتز كارلتون».

وتقدر ثروة الملياردير -الذي يُعد أحد كبار رجال الأعمال على المستويَين المحلي والعالمي- بـ13 مليار دولار، وسبق أن وصفته مجلة «فوربس» بأنه أغنى «شخص أسود» في العالم.

وينحدر الملياردير السعودي -الذي كانت تجمعه علاقات مميزة مع ملوك سعوديين سابقين- من أصول يمنية، حيث ولد عام 1946 بإثيوبيا لأب يمني الأصل وأم إثيوبية، وانتقل إلى السعودية يافعاً، وحصل على جنسيتها في ستينات القرن الماضي.

بدأ العمودي استثماراته في مجال المقاولات والبناء، وفازت شركته عام 1988 بعقد قيمته 30 مليار دولار لبناء مجمع ضخم لتخزين النفط تحت الأرض بالسعودية، وتعدَّدت شركاته واستثماراته في إثيوبيا والقارة الإفريقية كذلك.

وصفته صحيفة «نيويورك تايمز» بكونه الرجل الذي يمتلك معظم إثيوبيا لضخامة استثماراته وامتدادها لقطاعات عديدة، منها التعدين والتنقيب عن الذهب والزراعة، كما تمتد استثماراته نحو السويد، خاصة في مجال النفط، عبر مجموعة «كورال»، حيث نال وسام نجمة الشمال الملكية السويدية من الملك كارل السادس عشر.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *