أكد الرئيس التركي ، دعمه الكامل لمشروع تصنيع السيارة المحلية، داعيا إلى بذل أقصى الجهود لإتمام المشروع بحلول عام 2021.

 

جاء ذلك في كلمة خلال برنامج تعريفي بمشروع السيارة، في المجمع الرئاسي بأنقرة، بحضور مندوبي الشركات المشاركة في المشروع.

 

وأعلن أردوغان أسماء خمس محلية مشاركة في المشروع، وهي مجموعة الأناضول (Anadolu Grubu)، وبي إم سي (BMC)، وكراجا القابضة (Kıraça Holding)، ومجموعة توركسيل (Turkcell)، وزورلو القابضة (Zorlu Holding).

 

وأشار أردوغان إلى أن الأمر ليس مجرد إنتاج سيارة وحسب، بل المنافسة على الصعيد العالمي، من خلال التكنولوجيا والخبرات الناجمة عن المشروع، طالبا شراء أول سيارة.

 

ودعا مجموعة الاستثمار المشتركة إلى الاتجاه نحو إنتاج السيارات الهجينة والكهربائية أيضا.

 

من جانبه وصف رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، البدء رسميا بمشروع صناعة سيارة محلية، بالأمر الهام من أجل تحقيق قفزة اقتصادية.

 

وأضاف أن بلاده ستنجح في وقت قصير في صناعة سيارتها المحلية التي سيكون عليها طلبٌ في السوق الداخلي والأسواق العالمية.

 

وأكد يلدريم أن تركيا تمتلك كافة الامكانيات لصناعة سيارتها الوطنية، من مهندسين، وفنيين، وعمال، وأن الدولة والحكومة تقفان إلى جانبهم.