خلفان يغرد: يريدون من السعودية أن تمنح الحجاج “ريموت كنترول”

2

هذه التغريدة أطل بها نائب رئيس شرطة دبي المقرب من مهاجما من هاجم على خلفية حادثة التدافع في مشاعر “” التي أدت إلى وفاة أكثر من 700 حاج وإصابة أخرين قائلاً ” البعض يريد من السعودية أن تمنح الحجاج ريموت كونترول”.

 

وكتب خلفان عبر صفحته في موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”..” العض يريد من المملكة أن تضع لكل حاج ريموت كنترول.. إذا حاول يجري تتحكم فيه او تعمل له توقف..!!! واذا حاول يعمل تدافع تلف حركته لتفادي الحادث “.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. أسمراني يقول

    يعني قلبك على السعودية ياخلفان ؟ السعودية والحمدلله بذلت وستبذل كل قصارى جهدها في خدمة حجاج بيت الله , ووالله الذي لاإله غيره لن تستطيع أي بلد أن تفعل ماتفعله السعودية لحجاج بيت الله من تسهيلات وخدمات , واعظمها أن يتعبد حجاج بيت الله على هدى وهدي من الله على ماكان يفعله رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم وأصحابه من بعده , عملا بقوله صلى الله عليه واله وسلم : ( خذوا عني مناسككم ) , وبالنسبة لماحدث فلا يمنع حذر من قدر , ولا راد لقضاء الله , ولا مانع لما أعطى سبحانه ولا معطي لما منع , ورحم الله من مات ونحسبهم يبعثون يوم القيامة ملبين قد غفر لهم ماتقدم من ذنبهم وما تأخر إن شاء الله , وشفى الله المرضى وردهم لبلادهم سالمين وأحسن الله عزا اهالي المتوفين.
    تخيلوا ياعباد الله لو ان إيران أصبحت هي المسؤلة عن إدارة الحج ماذا تظنون انها فاعله ؟ ربما يكون الشيعة هم الذين لهم الأولوية في النفور والتفويج والرجم والسعي والطواف , والأشد ان تكسى الكعبة بصور الحسين رضي الله عنه والخميني وخامئني عاملهما الله بعدله ,,, واخشى والله ان يضج الحجيج بلبيك ياحسين بدلا من لبيك اللهم لبيك , نعوذ بالله من ذلك .
    اما انت ياضاحي فنقطنا بسكاتك كما يقول اخواننا المصرين , قائلا لك المثل السعودي القائل : يانحله لاتقرصيني ولا أبغى لك عسل

  2. احمد الساعدي يقول

    الغباء موهبة يا خرفان هل من المعقول ان يطلع موسم الحج بالفين بين قتيل و معاق اذا جمعنا حادثة الرافعة مع منى وهذا يعني ان المملكة غير مؤهلة اداريا للاشراف على موسم الحج وبما ان المسلمين كلهم من اهل القبلة فيجب ان يتحملوا جانب من المسؤلية ونعلم ان المملكة لا تقصر في صرف الاموال لكن الادارة تكون صعبة في وقت ومكان يجتمع فيه الملايين واذا نظرنا في اي بطولة لكرة القدم على بساطتها مقارنة بالحج في اي دولة خليجية نرى ان الدولة تستعين بآخرين لتنظيمها سواء شركات او اشخاص من جنسيات اخرى فلماذا لا يعمم هذا على موسم الحج ؟ خصوصا وان الحوادث تكررت سابقا ومات فيها الآف .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.