أثارت ممثلة الأفلام الإباحية اللبنانية الأصل “”، جدلاً واسعاً بعد نشرها صورةً لها مُجسِدة شخصية .

 

ولاقت الصورة غضباً شديداً بين جمهور خليفة البالغة من العمر (24 عاماً)، حيث اتهمها البعض بالمساس بالمقدسات الدينية، وطالبوها بحذف الصورة.

ميا خليفة تجسد صورة السيدة مريم العذراء

يُشار إلى أنّ “ميا خليفة”، أعلنت مؤخراً انها اعتزلت الأفلام الإباحية بعد أن تصدرت قائمة ممثلات الأفلام ذات المحتوى الجنسي والأكثر بحثاً على جوجل في العام 2016، وكانت دائماً في المركز الأول للباحثين عن هذا المحتوى، وسبق أن أثارت جدلاً واسعاً؛ لتمثيلها في أحد الأفلام وهي ترتدي الحجاب.

 

وقالت خليفة – التي ترجع أصولها إلى عائلة مسيحية – لصحيفة Washington Post الأميركية في العام 2015، أنها فوجئت بأن ذلك المشهد تحديداً تسبب في حالة من الغضب، في حين أنه كان من المفترض أن يعتبر ساخراً.

 

فيما بررت قرار اعتزالها قائلةً، “كانت فترة الأفلام فترة تمرُّدي.. لم تكن هذه المهنة تناسبني.. والآن، نضجت عقلياً وأحاول أن أنأى بنفسي عن هذا!”.