فيديو القصف الإسرائيلي لمعبر رفح.. تعدي على سيادة مصر فهل يرد السيسي؟

وطن- في تطور لافت وغير مسبوق استهدف الطيران الإسرائيلي بغارة جوية، البوابة الفاصلة بين الجانبين الفلسطيني والمصري لمعبر رفح، مما أدى إلى توقفها عن العمل وقطع الطريق بين الجانبين.

وتأتي خطوة قصف بوابة معبر رفح، بعد أن أعلن الاحتلال، الاثنين، عن فرض حصار شامل على قطاع غزة، يتضمن إغلاق المعابر كافة وقطع الإمدادات الكهربائية والمياه والغذاء والطاقة عن القطاع.

إسرائيل تستهدف معبر رفح بغارة جوية

وأظهرت لقطات تم تداولها على منصات التواصل الاجتماعي، لحظة الاستهداف حيث ظهر عدد من السيارات والأشخاص ثم فجأة يندلع انفجار ضخم على بعد أمتار من البوابة.

  • اقرأ أيضا: 
أبو عبيدة يعلن “العقوبة بالمثل” وإعدام رهينة بالصوت والصورة مع كل قصف لغزة

ويسمع صوت لأحد المصريين الفارين من المكان وهو يقول لشخص آخر” حاسب حاسب” -أي احذر-

ونشر حساب “اتحاد قبائل سيناء” على منصة “أكس”، فيديو يظهر فيه لحظة استهداف المعبر.

وبحسب شاهد عيان يعمل على الجانب المصري من المعبر، فإن المعبر حتى قصفه كان يستقبل «حالات إنسانية» تعبر من غزة إلى مصر.

وفجر هذا الهجوم الإسرائيلي غضب المصريين على مواقع التواصل، الذين اعتبروا ذلك تعديا على سيادة مصر.

وتساءل الكثيرون عن رد فعل الدولة المصرية والنظام الذي يرأسه عبد الفتاح السيسي، على هذا التعدي السافر من قبل الاحتلال على السيادة المصرية، وسط صمت رسمي تام حتى الآن بخصوص هذا الحادث.

  • اقرأ أيضا: 
“لا يفتي قاعد لمجاهد”.. رد شهيد فلسطيني على فتوى لعثمان الخميس قبل استشهاده

وكانت وكالة “رويترز” نقلت عن مصدرين أمنيين مصريين قولهما، الاثنين، إن مصر على اتصال وثيق مع إسرائيل وحركة المقاومة (حماس) لمحاولة منع المزيد من التصعيد في القتال بينهما وضمان حماية الإسرائيليين الذين تحتجزهم المقاومة الفلسطينية كرهائن.

آثار القصف الإسرائيلي للبوابة الفاصلة بين الجانبين الفلسطيني والمصري لبوابة معبر رفح
آثار القصف الإسرائيلي للبوابة الفاصلة بين الجانبين الفلسطيني والمصري لبوابة معبر رفح

وقالت المصادر، التي تحدثت شريطة عدم الكشف عن هويتها، إن مصر حثت إسرائيل على ضبط النفس، وحثت حماس على احتجاز أسرى الاحتلال في حالة جيدة لإبقاء احتمال التهدئة قريبا مفتوحا، على الرغم من أن الضربات الإسرائيلية المتعاقبة على قطاع غزة جعلت الوساطة صعبة.

  • اقرأ أيضا: 
شهدت له إسرائيل بالذكاء الخارق.. مروان عيسى “رجل الظل” بكتائب القسام

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

  1. هؤلاء ملح الأرض جنود مصر والأمة و الذين ضحوا فداء الأرض وصانواالعرض وبقوا عقودا يخضون كل الحروب ولوتركوهم لطردوا الغزاة من البحرللنهر وخانهم عبدالخاسر و الساداتي والبارك والجحشسيسي وتحالفوا مع أعدائهم
    على نهج سلفك إستل سيفك وأحمل درعك وإركب حصانك وأنظرأمامك إثبت مكانك ودافع عن وجودك وكيانك فلن تحرر أرضك إلا بإستبسالك
    أين إيران وخنوصها بشاروجنوده والسيسي وجنوده وعبداللات وجنوده وسلومون وجنوده إنهم ديف لمليشيات تساحال
    فتش في أصول كلب البحرين وخنازير البرين وهادم الحرمين ستجدهم عبرانيين
    الخوف لا يمنع الممات فياحكام الغبرة إفتحوا جميع الجبهات وتوقعوا كل الإحتمالات من عاش عاش ومن مات مات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث