السبت, ديسمبر 3, 2022
الرئيسيةحياتنااللاجئة الأوكرانية صوفيا كركديم تتحدى عشيقها البريطاني بعد سجنها.. وتكشف مفاجأة!

اللاجئة الأوكرانية صوفيا كركديم تتحدى عشيقها البريطاني بعد سجنها.. وتكشف مفاجأة!

ضربت صوفيا المثل ببوتين

- Advertisement -

وطن– خرجت اللاجئة الأوكرانية الشهيرة صوفيا كركديم عن صمتها، عقب طردها من قبل حبيبها البريطاني توني غارنيت، وطلب الشرطة لها.

لن يدمرنا بوتين

وقالت صوفيا كركديم (22 عاماً)، والتي أصبحت حزينة ومفلسة: “النساء الأوكرانيات قويات… لن يدمرنا فلاديمير بوتين، ولن يدمرني توني غارنيت”.

وتابعت اللاجئة الأوكرانية التي سرقت رجلاً من زوجته وعائلته، في حديث لصحيفة “ذا صن”: “كنت أنا من يدفع ثمن الطعام والفواتير وأقوم بالطهي والتنظيف والغسيل. بينما توني كان جالساً”.

اللاجئة الأوكرانية صوفيا كركديم
صوفيا كركديم
اللاجئة الأوكرانية صوفيا كركديم وتوني غارنيت
- Advertisement -

وتابعت: “لقد أحببته حقاً واعتقدت أننا سنقضي بقية حياتنا معاً وننجب أطفالاً لكنه تغير”.

والدته قاطعته أيضاً

وكشفت صوفيا أن والدة توني لم تتحدث إليه بعدما فعله مع زوجته لورنا.

كما أكدت اللاجئة التي أثارت ضجة حول العالم، أن توني حين طردها، كان يعلم جيداً أنها لا تملك النقود ولا يوجد مكان تذهب إليه.

صوفيا كركديم
صوفيا وتوني
- Advertisement -

وأردفت: “ستكون رحلة طويلة وشاقة بالنسبة لي الآن. لكنني سأعيد بناء حياتي وعندما أفعل ذلك سأكون سعيدة لأنه لم يعد جزءاً منها”.

الشرطة تقبض على صوفيا

وكانت الأمور قد تطورت بين العشيقين إلى الأسوأ، وهاجمت صوفيا منزل توني، ما دعا الأخير للاتصال بالشرطة، التي أتت وقبضت عليها على الفور، بحسب “ديلي ميل”.

وأشارت الصحيفة إلى أن كاميرات المرقبة، وثّقت قيام صوفيا بركل باب منزل عشيقها في برادفورد، غرب يوركشير شمالي بريطانيا.

وكانت اللاجئة الأوكرانية تُردّد من خلف الباب: “أحبك توني”. لكنه لم يستجب لها، وطلب الشرطة بعد صراخها ومحاولة كسر باب المنزل.

لورنا: لن أعود له

وقامت الشرطة في بريطانيا بالقبض على صوفيا، وأمرتها بالابتعاد عن عشقيها، الذي أنهى علاقتهما التي استمرت 4 أشهر فقط.

توني غارنيت وزوجته لورنا

وقال توني غارنيت عن انتهاء علاقته بالأوكرانية: “لا أريد التواصل معها بعد الآن، وقمت بحظر رقمها. لكنها أتت إلى المنزل محاولةً الهجوم وإقناعي بالعودة، فاتصلت بالشرطة كي لا تتعرض لي”.

وأكد توني أنه يريد استعادة أطفاله وعائلته بالكامل. لكن يبدو أن ذلك لن يحصل.

فقد قالت زوجته توني لصحيفة “ذا صن”: “كنت أعلم أنها ستنتهي بكارثة بالنسبة لهما، لكن لم أكن أعتقد أنها ستأتي بعد أربعة أشهر فقط”.

وتابعت: “من الصعب أن أتعاطف معه أو أسامحه ولو بعد مليون عام”.

هربت سيراً على الأقدام

يشار إلى أن صوفيا هربت من أوكرانيا سيراً على الأقدام، إلى أن وصلت حدود بولندا.

ومن بولندا، سافرت صوفيا  إلى كراكوف ثم إلى هامبورغ في ألمانيا قبل وصولها إلى برلين.

وقررت اللاجئة الأوكرانية الانتقال إلى بريطانيا بعد شهرين، بعد عرض من الحكومة هناك بالإقامة مدة 6 أشهر مع أسر مضيفة.

ووافق توني وزوجته على استضافة صوفيا، ليقع في حبها بعد 10 أيام فقط، ويهجر عائلته من أجلها.

بعد ستة أشهر من الحرب، ما الدول التي قدمت أكبر مساعدة مالية لأوكرانيا؟

المصدرذا صن
رفيف عبدالله
رفيف عبدالله
كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث