السبت, أكتوبر 1, 2022
الرئيسيةحياتناكشف سر نعش إليزابيث الثانية المصنوع من خشب البلوط والمطلي بالرصاص!

كشف سر نعش إليزابيث الثانية المصنوع من خشب البلوط والمطلي بالرصاص!

التابوت يحفظ الجثة لأكثر من عام

- Advertisement -

وطن– من المقرر أن تقام جنازة الملكة إليزابيث الثانية، يوم الاثنين 19 سبتمبر، وسيتم دفنها داخل الكنيسة التذكارية للملك جورج السادس، في قلعة وندسور، خلال مراسم إحالة خاصة.

ووفقاً لصحيفة “ميرور” البريطانية، ستنضم الملكة إليزابيث الثانية إلى الملك جورج السادس، والملكة إليزابيث (الملكة الأم)، وأختها الأميرة مارجريت، في مقبرة العائلة، وبمجرد الوصول إلى هناك، سيتم نقل نعش الأمير فيليبس (زوج الملكة) من الخزنة الملكية، للانضمام إليها في مثواها الأخير.

ووفقاً للصحيفة، فإنه لا شيء يمكن تركه للصدفة، من ترتيبات النقل إلى التابوت الذي ستستريح فيه، كل شيء حتى آخر التفاصيل تمّ الاتفاق عليه بالفعل، من قبل الملكة الراحلة.

- Advertisement -

وكشفت الصحيفة، أن نعش الملكة إليزابيث الثانية صُنع منذ أكثر من 30 عامًا، من قبل نفس الشركة التي صنعت النعش المبطن بالرصاص، الذي دُفن فيه دوق إدنبرة.

وقال ماثيو ليمن روز، العضو المنتدَب لشركة الخدمات الملكية: “ما أفهمه هو أن الملكة وجميع أفراد العائلة المالكة قد صنعوا توابيت وهم على قيد الحياة.. لذلك لا يوجد تأخير، التابوت هناك”.

تقليد يعود لمئات السنين

وتعود ممارسة وضع أفراد العائلة المالكة (بعد وفاتهم) في توابيت مبطنة بالرصاص، إلى مئات السنين، وهناك سبب مثير للاهتمام وراء ذلك؛ حيث تُعدّ فكرة التابوت المبطن بالرصاص تقليدًا ملكيًا، يساعد في الحفاظ على الجسد لفترة أطول، لأنه محكم الإغلاق، حيث إنه -في الواقع- يمكن الحفاظ على الجسم لمدة تصل إلى عام، لأن ضيق التابوت نفسه يمنع أي رطوبة من الدخول.

نعش الملكة إليزابيث المغطى بالرصاص للحفاظ على الجسد أطول فترة ممكنة

نعش الملكة سيوضع في القبو التذكاري للملك جورج السادس

- Advertisement -

ووفقاً للصحيفة، فإنه يجب أن يكون الأمر على هذا النحو، لأنهو -حسبما ورد- ستوضع الملكة في القبو التذكاري للملك جورج السادس، بدلاً من دفنها تقليديًا.

وأضاف السيد ليمن روز: “معظم الناس مدفونون تحت الأرض. إذا كان لديك قبو تابوت أو غرفة عائلية في الكنيسة، فسيظل هذا التابوت فوق الأرض ومفتوحًا على العناصر. التابوت المختوم مهم جدا”.

واستمر في الإشارة إلى أن العائلة المالكة، ما زالت تختار طريقة الدفن الأكثر تقليدية، فقال: “لم أر أبدًا، خلال العشرين عامًا التي أمضيتها، نعشًا مغطًى بالرصاص. عملية التبطين بالزنك أكثر بساطة وأقل تكلفة وأقل ثقلًا، موضحاً أنه وبسبب المواد المستخدمة، فهي ثقيلة جدًا، لدرجة أنها تتطلب ثمانية من حاملي النعش لحملها، بدلاً من الستة المعتادة.

نعش داخل نعش

وقالت الصحيفة، إنه -تقليدياً- كانت التوابيت الملكية مصنوعة من خشب البلوط المخضرم جيدًا، من ملكية ساندرينجهام، ولكن لسوء الحظ، يُعتقد بأن التفاصيل الدقيقة حول تصنيع نعش الملكة الراحلة، قد ضاعت في العقود التي تلت طلبها النعش المبطن بالرصاص -والذي هو في الأساس نعش داخل تابوت- تم صنعه من قبل شركة هنري سميث المتخصصة.

وكانت الشركة قد صنعت نعش دوق إدنبرة، وكذلك نعش مشاهير مثل ديانا دورس، وفريدي ميركوري، وجيمي هندريكس. ومع ذلك، فقد أغلق العمل فيها عام 2005.

في وداع الملكة إليزابيث الثانية

وعندما تولت شركة أخرى في لندن – Leverton and Sons – مسؤولية الجنازات الملكية في عام 1991، تم نقل جزء من إنشاء نعش الملكة إليهم. ومع ذلك ، فإن الشركة لديها القليل من التفاصيل حول وقت وكيفية صنعها.

وقال أندرو ليفرتون، الذي يدير الشركة العائلية، لصحيفة “التايمز” في عام 2018: “إنه مصنوع من خشب البلوط الإنجليزي ، وهو أمر يصعب للغاية الحصول عليه. صُنعت توابيت البلوط الآن من خشب البلوط الأمريكي. لا أعتقد أنه يمكننا استخدام البلوط الإنجليزي في نعش الآن. سيكون مكلفا للغاية “.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث