الرئيسيةالهدهدإبراهيم سعدون.. شهادات أصدقاء المرتزق المغربي بعد الحكم بإعدامه.. ماذا قالوا؟!

إبراهيم سعدون.. شهادات أصدقاء المرتزق المغربي بعد الحكم بإعدامه.. ماذا قالوا؟!

- Advertisement -

وطن – نشرت صحيفة “الغارديان” البريطانية، تقريرا جديدا عن المرتزق المغربي إبراهيم سعدون، الذي قضت محكمة موالية لروسيا في إقليم “دونتسيك” بإعدامه قبل أيام تحت مزاعم لقتاله بجانب الجيش الأوكراني.

وقالت الصحيفة البريطانية، انه بينما تزعم روسيا أن إبراهيم سعدون كان مقاتلا أجنبيا في أوكرانيا ، فإن المغربي البالغ من العمر 21 عاما الذي حُكم عليه بالإعدام مع بريطانيين الأسبوع الماضي قضى سنوات في جعل البلاد موطنه.

وأضافت أن أصدقاء “سعدون” وعائلته، دعوا إلى إطلاق سراحه ، وقالوا إنه كان جنديًا بحريًا نشطًا وليس مرتزقًا كما زعمت وسائل الإعلام الروسية والمسؤولون المؤيدون لروسيا في شرق أوكرانيا الذين أعلنوا الحكم.

ولفتت الصحيفة في تقريرها إلى أن الشاب البالغ من العمر 21 عامًا هو طالب طيران سابق كان محبوبًا بين وملائه، وانه انتقل إلى أوكرانيا في عام 2019 للدراسة كمهندس ، لكنه انضم إلى الجيش لمحاربة “الظلم” ، وانتشر في ماريوبول قبل أشهر فقط من غزو روسيا.

وأوضحت أن أصدقاء “سعدون” وعائلته في أوكرانيا والمغرب دشنو وسما تحت شعار #SaveBrahim لرفع مستوى الوعي بالجندي ، الذي يرتبط مصيره بالبريطانيين، أيدن أسلين البالغ من العمر 28 عامًا، من نيوارك، وشون بينر البالغ من العمر 48 عامًا ، من واتفورد ، الذي حكم عليهما أيضًا بالإعدام من قبل الجمهورية المعلنة من جانب واحد في دونيتسك.

وقال “داشا أولينيك” ، وهو صديق يعرف “سعدون” منذ عدة سنوات وظل على اتصال به أثناء انتشاره: “في الأساس ، كل من التقى بإبراهيم ، أحبوه جميعًا”. “كل من يعرفه حزين القلب.”

إبراهيم سعدون المحكوم عليه بالإعدام للقتال بجانب الجيش الأوكراني ضد روسيا

من جانبه، قال دميترو خرابتسوف ، وهو صديق آخر ، إنه التقى بسعدون في حفل في عام 2019 وقضيا نصف الليل في مناقشة هندسة الطيران، موضحا ان المغاربة يأتون إلى معهد كييف للفنون التطبيقية لأن التعليم الأوكراني “جيد جدًا مقابل السعر الذي تدفعه”.

وأوضح “خرابتسوف” إنه انضم في نهاية المطاف إلى القوات المسلحة لأن “لديه إحساس عميق بأن الظلم يرتكب ضد أوكرانيا”.

وبحسب “خرابتسوف “، ققد ساعد الأسير البريطاني “بينر” الأسير المغربي “سعدون” على فيسبوك للانضمام إلى القوات المسلحة.

ووفقا للصحيفة، فقد كان أصدقاء سعدون قلقين أيضًا حيث تركز اهتمام وسائل الإعلام على مصير العديد من البريطانيين في شرق أوكرانيا، وتمر على مصير سعدون المغربي بشكل عابر.

وأوضحت الصحيفة أن أصدقاء سعدون وعائلته اكتشفوا أنه تم القبض عليه في مقابلة مع الرهائن أجراها ألكسندر سلادكوف، وهو موظف في التلفزيون الحكومي الروسي.

وقال “أولينيك”: “أستطيع أن أرى في بعض اللحظات أنه يحاول اختيار كلماته بحكمة عندما يتحدث في مقاطع الفيديو هذه”. “أنا متأكد من أنه محتجز في ظروف سيئة للغاية. هذا ما يبدو عليه الأمر ، لكننا لا نعرف أي تفاصيل “.

وأوضح أنه منذ ذلك الحين، لم يُمنح فرصة للاتصال بأسرته أو أصدقائه.

اقرأ ايضا:

المصدرالغارديان
سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. إبراهيم سعدون هو مواطن من أصل مغربي حامل للجنسية الأوكرانية. قبض عليه الروس و هو يدافع عن ما يعتبرها بلاده، ورغم الحكم عليه بالإعدام إلا أن معنوياته مرتفعة.
    غريبة صفة مرتزق هذه التي تصرون عليها في عناوين مشبوهة!!!!

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث