الرئيسيةالهدهدالخارجية القطرية تستدعي سفير الهند.. أول دولة عربية وإسلامية تتحرك ضد الإساءة...

الخارجية القطرية تستدعي سفير الهند.. أول دولة عربية وإسلامية تتحرك ضد الإساءة للنبي

- Advertisement -

وطن- في رد فعل غاضب على إساءة مسؤول بالحزب الحاكم في الهند، للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، استدعت وزارة الخارجية القطرية، السفير الهندي وسلّمته مذكرة رسمية برفض الدوحة وشجبها لتصريحات المسؤول الهندي.

وتعد قطر أول دولة عربية وإسلامية تتحرك دبلوماسيا في مواجهة إساءة المسؤول الهندي للرسول الكريم، ولحقها منذ قليل الكويت والتي أصدرت بيانا رسميا في هذا الشأن هي الأخرى، واستدعت السفير الهندي لدى الدولة

بيان صادر عن وزارة الخارجية القطرية، قال إنه تم استدعاء ديباك ميتال سفير الهند لدى قطر، وسلمته مذكرة رسمية، أعربت فيها عن خيبة أمل الدوحة ورفضها التام وشجبها التصريحات التي أدلى بها المسؤول في الحزب الحاكم بالهند ضد الرسول صلى الله عليه وسلم.

- Advertisement -

أشار البيان إلى أنّ دولة قطر ترحب بالبيان الصادر عن الحزب الحاكم في الهند الذي تضمن إيقاف المسؤول عن مزاولة نشاطه بالحزب بسبب تصريحاته التي أثارت غضب المسلمين حول العالم.

في الوقت نفسه، أكّدت قطر أنها تتوقع اعتذارا علنيا وإدانة قوية لهذه التصريحات من قبل حكومة الهند، محذرة من أن السماح لمثل هذه التصريحات المعادية للإسلام بالاستمرار دون عقاب يشكل خطرًا جسيمًا على حماية حقوق الإنسان وقد تؤدي إلى مزيد من التحيز والتهميش والذي سيؤدي إلى حلقة من العنف والكراهية.

“إلا رسول الله يا مودي”.. مفتي عُمان يدعو المسلمين لانتفاضة بعد التطاول على أم المؤمنين عائشة

- Advertisement -

وأشارت المذكرة، إلى أنَّ أكثر من ملياري مسلم على مستوى العالم يتبعون هدي النبي محمد صلى الله عليه وسلم وسيرته التي جاءت كرسالة سلام وتفاهم وتسامح، ويعتبرونها النور الذي يقتدي به المسلمون في جميع أنحاء العالم.

وأكدت الخارجية القطرية، أنَّ هذه التصريحات المهينة التي تحرض على الكراهية الدينية، هي إساءة لمسلمي العالم أجمع، وتدل على الجهل الواضح بالدور المحوري الذي لعبه الإسلام في تنمية الحضارات في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك في الهند.

كما جددت الدوحة، دعمها الكامل لقيم التسامح والتعايش واحترام جميع الأديان والقوميات، حيث أن هذه القيم تميز صداقات قطر العالمية وعملها الدؤوب للإسهام في ترسيخ الأمن والسلام الدوليين.

وتسبب المتحدث الرسمي باسم الحزب الحاكم في الهند نافين كومار جيندال، بموجة غضب عارمة اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد العربية والإسلامية، بعد تطاوله وسخريته من الرسول صلى الله عليه وسلم.

وقال جيندال في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: “أريد أن أسأل أقارب الرسول أن نبيكم يتزوج في سن 53 من طفلة صغيرة تبلغ من العمر 6 سنوات، عائشة في سن 56 ، تقيم علاقة مع عائشة البالغة من العمر 9 سنوات … ألا تندرج تلك العلاقة ضمن فئة الاغتصاب؟”.

ورصدت “وطن” أن تغريدة المسؤول الهندي تم حذفها من موقع تويتر، دون أن يبادر بالاعتذار عما حدث.

وتسببت تغريدة المتحدث الرسمي باسم حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم في الهند، في موجة غضب ضد الهند وسياساتها، حيث دشن الناشطون وسما بعنوان: “#إلا_رسول_الله_يامودي”، صبوا فيه جام غضبهم على رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، وسياسات حزبه، داعين إلى مقاطعة المنتجات الهندية .

في الإطار نفسه، قال المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية القطرية ماجد بن محمد الأنصاري، إن من أطلق هذه التصريحات – في إشارة إلى المسؤول الهندي – يجهل مكانة النبي صلى الله عليه وسلم لدى المسلمين وتعظيمهم له، لافتا إلى أنّ الجرأة عليه هو استفزاز متعمد لمشاعر كل المسلمين.

متحدث الحزب الحاكم في الهند يشتم النبي ﷺ ويطعن في عرضه وغضب واسع

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث