الرئيسيةتقاريرتفاصيل انفجار أبوظبي المروع .. قتيلان و120 مصاباً (شاهد)

تفاصيل انفجار أبوظبي المروع .. قتيلان و120 مصاباً (شاهد)

وطن- أسفر انفجار في منطقة الخالدية بإمارة أبوظبي، عن سقوط جرحى وقتلى وتسبب بفوضى عارمة في الإمارة الخليجية التي يحكمها رئيس الإمارات الشيخ محمد بن زايد.

انفجار أبوظبي في الخالدية

وبينما أرجعت السلطات في الإمارات الحادث لانفجار إسطوانة غاز في مطعم بالخالدية في أبوظبي، شكك البعض بالرواية الرسمية مشيرين إلى إمكانية تعرض الإمارة لقصف حوثي جديد.

في يناير الماضي، تعرض العمق الإماراتي لقصف بصواريخ وطائرات الحوثي المسيرة استهدف مطاري دبي وأبوظبي ومصفاة النفط في المصفح وعددا من المواقع والمنشآت المهمة والحساسة.

كما اسفر الهجوم وقتها عن مقتل 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين، بحسب البيانات الرسمية.

تشكيك بالرواية الرسمية

وبعدها بأيام وفي ذات الشهر استهدف الحوثيون الإمارات مرة أخرى. وكان ذلك بالتزامن مع زيارة الرئيس الإسرائيلي للبلاد ولقائه محمد بن زايد.

ووقتها قالت وزارة الدفاع الإماراتية بحسب ما رصدت (وطن) إنها اعترضت صاروخا بالستيا أطلق من اليمن، من دون أية خسائر في ثالث هجوم تشنه الجماعة المسلحة على الإمارات في ذات الشهر.

وعن انفجار اليوم قالت شرطة أبوظبي وهيئة أبوظبي للدفاع المدني، إنها سيطرت على الحريق الناجم عن انفجار إسطوانة الغاز بمنطقة الخالدية.

انفجار أبوظبي يخلف قتلى ومصابين

وتسبب الانفجار بسقوط قتيلين وأكثر من 100 إصابة، فضلا عن إلحاق أضرار ببعض المحال التجارية.

كما تم إخلاء البناية احترازيا ولا زالت الفرق المختصة تباشر عملها بالموقع.

بينما أكدت شرطة أبوظبي في بيان لها على أهمية وضرورة استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.

في حين شددت على “عدم تداول المواد الإعلامية مراعاة لخصوصية ومشاعر المصابين وذويهم.”

كما تم إخلاء 4 بنايات سكنية من جميع السكان بسلامة، نتيجة تأثر بعض واجهاتها من جراء الانفجار، بحسب بيان الشرطة التي تجري حاليا تحقيقا حول ما حدث.

تهديدات الحوثي للإمارات

في يناير، هدد محمد عبدالسلام المتحدث باسم جماعة الحوثي في اليمن، قادة الإمارات، من أن الجماعة ستستهدف البلاد مجددا إذا استمرت في العبث باليمن.

وقال عبدالسلام في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) آنذاك: “دويلة صغيرة في المنطقة تستميت في خدمة أمريكا وإسرائيل، كانت قد زعمت أنها نأت بنفسها عن اليمن لكنها انكشفت في الآونة الأخيرة خلاف ما زعمت.”

كما تابع مهددا:”وعلى إثر ذلك فهي بين أن تسارع لكف يدها عن العبث في اليمن أو جاءها بقوة الله ما يقطع يدها ويد غيرها”.

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث