الرئيسيةالهدهداغتصاب مسنة أوكرانية (83 عاماً) على يد جنود روس .. تمنّت الموت...

اغتصاب مسنة أوكرانية (83 عاماً) على يد جنود روس .. تمنّت الموت بدلاً من ذلك! (شاهد)

وطن – كشفت مسنة أوكرانية تبلغ من العمر 83 عامًا أنها تعرضت للضرب المبرح والاغتصاب على أيدي جنود روس وأنها كانت تتمنى أن يُطلق عليها الرصاص بدلاً من ذلك.

المسنة الأوكرانية تبلغ من العمر 83 عاماً ورغم ذلك تعرضت للاغتصاب
المسنة الأوكرانية تبلغ من العمر 83 عاماً ورغم ذلك تعرضت للاغتصاب

وقالت المرأة، التي تم تسميتها باسم “فيرا” فقط لحمايتها، لأخبار شبكة “سي بي إس” أن الاعتداء عليها جاء بعد فترة وجيزة من احتلال قريتها على يد قوات بوتين.

قد يهمك أيضاً:

في تقرير مصور، وصفت المعاملة التي تلقتها من الجندي الروسي الذي لم تذكر اسمه.

قالت المسنة فيرا إنها تمنت لو قتلها الجندي الروسي ولم يغتصبها
قالت المسنة فيرا إنها تمنت لو قتلها الجندي الروسي ولم يغتصبها

وقالت: “أمسك بي من مؤخرة رقبتي. بدأت أختنق، لم أستطع التنفس. أخبرت الشخص الذي اغتصبني، أنا مسنة في عمر والدتك. هل تسمح لهذا أن يحدث لأمك؟”.

كان زوج فيرا، الذي يعاني من مشاكل صحية خطيرة، موجودًا أيضًا في المنزل عندما تعرضت زوجته للاعتداء ولم يستطع التدخل.

زوج فيرا كان في المنزل لكنه لم يستطع مساعدتها نظراً لكونه مريض
زوج فيرا كان في المنزل لكنه لم يستطع مساعدتها نظراً لكونه مريض

بعد الاعتداء، شرب الرجل زجاجة فودكا وغادر المنزل وأطلق الرصاص من مسدسه في الهواء.

وترك الهجوم الوحشي ندوبًا على “فيرا” لأنها قالت للصحفيين إنها كانت تفضل “القتل”.

ولم يكن هذا هو الاغتصاب الوحيد الذي تم الإبلاغ عنه في القرية التي لم تذكر اسمها، حيث أبلغت فتاة تبلغ من العمر 16 عامًا أيضًا أنها تعرضت لاعتداء جنسي.

اقرأ أيضاً:

 

رفيف عبدالله
رفيف عبدالله
كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث