الرئيسيةحياتناالولايات المتحدة: الإفراج عن رجل قضى عشرين عاما في جريمة ارتكبها شقيقه...

الولايات المتحدة: الإفراج عن رجل قضى عشرين عاما في جريمة ارتكبها شقيقه التوأم

وطن – بحسب ما ترجمته “وطن”، وفقا لصحيفة “بريوديستا” الإسبانية، فقد أفرجت السلطات في ولاية شيكاغو الأمريكية عن رجل أمضى عشرين عاما في السجن بتهمة القتل العمد. بعد أن اعترف شقيقه التوأم بأنه المذنب وهو من ارتكب جريمة القتل وليس أخاه، وقد غادر كيفن دوغار سجن كوك كاونتي ليل الثلاثاء 25 يناير/كانون الثاني، ليخرج “بعينين مليئتين بدموع الفرح وجسد منهك”، ويجد أفراد عائلته في استقباله.

ونقلت الصحيفة، عن تقرير لصحيفة تايمز البريطانية، الجمعة 28 يناير/كانون الثاني 2022، أن رونالد سافير، محامي دوغار، قال إن موكله “في غاية الفرح بعد أن أصبح حراً. ولكن مازال عليه أن يتكيف مع عالم مختلف تماماً عن العالم الذي تركه قبل 20 عاماً، عندما قُبض عليه بسبب جريمة لم يرتكبها”. وأضاف المحامي أن الإفراج عن موكله إفراج مشروط.

بحسب الصحيفة الإسبانية، أمضى دوغار 19 عاماً بالسجن بعد إدانته في عام 2003. بإطلاق النار الذي انتهى بمقتل أحد الأشخاص في عصابة منافسة بمنطقة نورث سايد في ولاية شيكاغو.

شقيقه التوأم يعترف

وفي عام 2016، قال شقيق دوغار التوأم، الذي يدعى كارل سميث وكان يبلغ من العمر آنذاك 38 عاماً، أمام المحكمة، إنه هو من أطلق النار في الحقيقة.

كتب سميث في رسالة قبل ذلك بثلاث سنوات، إلى شقيقه المسجون: “أريد أن أزيح هذا العبء عن صدري، وإلا فإنه سيقتلني. سأتطهّر من ذنبي، وأدعو الله أن يسامحني. لم أقل الحقيقة في ذلك الوقت. لأنه لم يكن لديَّ القوة لفعل ذلك ولا وجدت الجرأة في نفسي للاعتراف في ذلك الوقت”.

مع ذلك، لم يقتنع القاضي في عام 2018 باعتراف سميث. وحكم بأن اعترافه لا يتمتع بالمصداقية، ورفض السماح لشقيقه دوغار بالخضوع لمحاكمة جديدة.

وفي احقيقة، يقضي سميث بالفعل حكما بالسجن 99 عاماً بتهمة الاقتحام العنيف لأحد المنازل. وإصابة طفل يبلغ من العمر 6 سنوات برصاصة في رأسه. وربما ذلك هو ما دفع المدعي العام إلى القول إن سميث وجد أنه “ليس لديه ما يخسره”. فقرَّر الاعتراف بالتهمة التي كانت موجهة إلى أخيه. لكن والدة الشقيقين اعترضت على ذلك، قائلة: “إنه لم يكن ليكذب بشأن ذلك”.

بعد ذلك، أعاد قاضٍ آخر فتحَ قضية دوغار بعد أن تقدَّم “مركز الإدانات الخاطئة” في جامعة نورث ويسترن بطلب استئناف للقضية في المحكمة.

وفي تصريح لصحيفة “The New York Times”، قال المحامي سافير: “وجدت محكمة الاستئناف أن هناك احتمالاً قوياً بأن يتبيَّن لهيئة المحلفين التي ستستمع إلى الأدلة الجديدة، أن كيفن دوغار. قد يكون غير مذنب”.

كما أضاف سافير أنه يأمل أن يُسقط مكتب المدعي العام في مقاطعة كوك الاتهام كاملاً بعد مراجعة الأدلة. لكنه أشار إلى أن دوغار. الذي تقتضي شروط الإفراج عنه أن يعيش بمؤسسة رعاية للمحكومين السابقين، سيعمل على إثبات براءته في المحكمة إذا لزم الأمر. ناهيك أنه سيبقى في المُنشأة السكنية الانتقالية لمدة 90 يوما لحين إطلاق سراحه نهائيا.

(المصدر: بريوديستا – ترجمة وطن)

معالي بن عمر
معالي بن عمر
معالي بن عمر؛ متحصلة على الإجازة التطبيقية في اللغة والآداب والحضارة الإسبانية والماجستير المهني في الترجمة الاسبانية. مترجمة تقارير ومقالات صحفية من مصادر إسبانية ولاتينية وفرنسية متنوعة، ترجمت لكل من عربي21 و نون بوست والجزيرة وترك برس، ترجمت في عديد المجالات على غرار السياسة والمال والأعمال والمجال الطبي والصحي والأمراض النفسية، و عالم المرأة والأسرة والأطفال… إلى جانب اللغة الاسبانية، ترجمت من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية، في موقع عرب كندا نيوز، وواترلو تايمز-كندا وكنت أعمل على ترجمة الدراسات الطبية الكندية وأخبار كوفيد-19، والأوضاع الاقتصادية والسياسية في كندا. خبرتي في الترجمة فاقت السنتين، كاتبة محتوى مع موسوعة سطور و موقع أمنيات برس ومدونة صحفية مع صحيفة بي دي ان الفلسطينية، باحثة متمكنة من مصادر الانترنت، ومهتمة بالشأن العربي والعالمي. وأحب الغوص في الانترنت والبحث وقراءة المقالات السياسية والطبية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث