حياتنا

صورة مرعبة تُظهر ما يمكن أن يحدث إذا تركت هاتفك يشحن على السرير أثناء النوم 

حذرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية من خلال تقرير نشرته عن مخاطر شحن الهاتف المحمول بجوار السرير أثناء النوم. ونشرت صورة توضح خطورة القيام بذلك.

حسب ترجمة “وطن”، يغفل المرء أحيانا وينام وينسى هاتفه يشحن على السرير أو تحت الوسادة. ويمكن أن يكون القيام بذلك أمرا خطيرا للغاية وينطوي على مخاطر بالغة الخطورة.

صورة مرعبة

تظهر الصورة التي تداولها الكثيرون والتي تمت مشاركتها على صفحة Facebook CPR Kids، صفحة تهتم بالسلامة والإسعافات الأولية. كابل شحن هاتف آيفون محترقاً فوق ملاءة السرير.

وبينت هذه الصورة ما يمكن أن يحدث إذا لم تقم برفع هاتفك عن السرير. ووضعه على سطح مستو بعيدًا عن المواد القابلة للاشتعال.

كما يمكن أن تكون المراتب وأغطية الأسرة عرضة للاشتعال بدرجة كبيرة. ويمكن أن تسخن الهواتف وأجهزة الشحن بسرعة إذا ما تركت دون مراقبة لفترة طويلة من الوقت، مما يعني زيادة خطر الاحتراق.

اقرأ أيضا: سبب خطير يدفع الركاب لإخبار طاقم الطائرة إذا فقدوا هواتفهم

ونظرًا لأن المزيد من الأشخاص يتلقون أجهزة جديدة خاصة خلال فترة عيد الميلاد. يجب تحذير الجميع من المخاطر المتعلقة عند شحن الهاتف على السرير أثناء النوم.

وقال المنشور الصادر عن المنظمة الأسترالية CPR Kids”هل تلقى أطفالك جهازاً لوحياً أو هاتفاً محمولاً كهدية لعيد الميلاد؟ تأكد من عدم شحن الأجهزة الإلكترونية مطلقًا في السرير. وعلم أطفالك اتباع إرشادات الشركات المصنعة”.

نصائح عند الشحن

كما أضاف المنشور”اشحن على سطح مستوٍ مع عدم وجود مواد قابلة للاشتعال حوله. وتأكد من عدم وجود أشياء غريبة في الموصل أو القابس. وتجنب الملحقات الرخيصة مثل الأسلاك ومن المهم أيضًا التحقق من أن الأسلاك دائمًا في حالة جيدة وتخلص من أي كابلات أو أسلاك قد تظهر عليها علامات التلف.”

كما أكد المنشور كذلك أن “الأسلاك التالفة والشحن في ظروف غير آمنة يمكن أن يؤدي إلى حدوث صعق كهربائي وزيادة خطر نشوب حريق. ودائما أبقِ الأسلاك بعيدًا عن متناول الصغار.”

وهذا التحذير في الواقع لا يقتصر على الأطفال فقط، بل تحذير يشمل كذلك الكبار.

اقرأ أيضا: كيف تحمي وجهك وعينيك من آثار إساءة استخدام الشاشة؟

تفاعل قوي على المنشور 

منذ ذلك الوقت، تمت مشاركة منشور Facebook هذا ما يقرب من 400 مرة من قبل المستخدمين. حيث قام الكثير منهم بإضافة أصدقائهم وعائلاتهم إلى المنشور لتحذيرهم هم كذلك من مخاطر ترك الهاتف يشحن على السرير أثناء النوم.

إذ قال أحد المستخدمين: “لقد أخبرتُ ابنتي بهذا المنشور وهي في الوقت الحالي تقوم بشحن هاتفها بالشاحن المحمول الموجود على المقعد وهو أكثر أمانًا وأقل قلقا بالنسبة لي.”

فيما قال مستخدم آخر: “هل ترون؟ لهذا السبب أكره الأسلاك الكهربائية”.

 

المصدر: (ديلي ستار – ترجمة وتحرير وطن)

ايمان الباجي

إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى