الانتفاخ.. إليك كيفية التخلص من الغازات بالأعشاب

يعاني الكثيرون من اضطرابات الجهاز الهضمي

0

لوضع حد للانتفاخ والغازات المعوية، لا شيء أفضل من  إطلاق الريح. ولهذا هناك بعض البذور العطرية تساعد على ذلك، على غرار الشبت أو حشيشة الملاك أو الكمون أو الشمر.

تعرف على المشكلة أولا

في الحقيقة، يعاني الكثيرون من اضطرابات الجهاز الهضمي والتعرض إلى الإنتفاخ والغازات، ولذا إليكم أسبابها وأهم الأعشاب للتخلص منها.

وفقا لمجلة “سانتي ماغ” الفرنسية، تعدّ اضطرابات الجهاز الهضمي والمعدة واحدة من المشكلات الصحية، التي يواجهها العديد من الناس. والتي ينتج عنها الغازات وانتفاخات البطن.

ويوجد الكثير من العوامل التي تتسبب في وجود الانتفاخات بالبطن ومنها الإجهاد وتناول بعض أنواع من الأطعمة المسببة لها. ويعد التعرف على سبب الانتفاخ الخطوة الأولى في التخلص من هذه المشكلة.

اقرأ أيضا: 9 عادات بسيطة قد تدمر جهازك المناعي 

وهكذا يمكن التقليل من الغازات والانتفاخ باستخدام الأعشاب ولكن هذا لا يغني عن اللجوء إلى الطبيب لوصف العلاج المناسب، وفقا لما ترجمته “وطن”.

الحليف الرئيسي للبطن

الشمر من النباتات الطبية التي لها الكثير من الفوائد ومنها التقليل من مشكلات الجهاز الهضمي. حيث أنه يساعد على التقليل من غازات البطن ويساعد في علاج متلازمة القولون العصبي والتشنجات التي تحدث بالمعدة وطرد الغازات والتقليل من الانتفاخ.

كما تقاوم بذور الشمر تخمر الجراثيم المعوية وتسمح بطرد الغازات. بالإضافة إلى ذلك، يحفز الشمر إفراز العصارة الصفراوية، ويحسن عمل الكبد، وتأثيره المتوازن على الجهاز العصبي يمنحه خصائص مضادة للتشنج.

هذا التأثير المزدوج، للجهاز العصبي والهضمي، رائع لإرخاء المعدة والأمعاء، خاصة في حالات التوتر أو العصبية أو القلق.

شاي الأعشاب

على مدى أجيال، كان المعالجون بالأعشاب يطورون شاي يسمح بطرد الغازات. وذلك من خلال مزيج من سبع بذور مصنوعة من اليانسون الأخضر والشبت والكراوية والكمون والكزبرة وحشيشة الملاك وبالطبع الشمر.

تأتي جميع بذور هذا المزيج من نفس العائلة، التي تنتمي إلى Apiaceae (التي كانت تسمى سابقًا Umbellifera) وجميعها لها خصائص هضمية وطاردة للريح.

للنمو، تحتاج هذه النباتات إلى الحرارة وأشعة الشمس القوية، مما يسمح لها بتطوير الزيوت الأساسية.

تنتقل هذه الحرارة إلى معدتنا من خلال الخصائص الدافئة لهذه الجواهر، ومن ثم تساعدنا على الاسترخاء.

عنصر الأنيثول

جدير بالذكر، أن عنصر الأنيثول، قد يكون سامًا للجهاز العصبي إذا تم تناوله بجرعات عالية، وهو موجود مثلا في النعناع. كما هو ممنوع على النساء الحوامل والأطفال الصغار.

من ناحية أخرى، يحتوي الشمر على القليل جدًا من هذه المادة ويمكن إعطاؤه لطِفل حديث الولادة أو للمرأة الحامل أو المرضع، حيث يحفز الرضاعة أيضًا.

كإجراء احترازي، ولأن الأنيثول يتراكم في الجسم، يجب أن يقتصر تناوله على أسبوع واحد كحد أقصى عند الأطفال الصغار. وأسبوعين بمعدل 7 جرامات من البذور يوميًا للبالغين.

مزيج من شاي عشبي 

لتحضير شاي عشبي طارد للريح، اخلطي البذور السبعة في أجزاء متساوية.

وللحصول على شاي عشبي يحتوي على الجليكوجين (الذي يعزز إنتاج الحليب)، يمكنك مزج البذور التالية: أنجليكا 30 جم، يانسون أخضر 30 جم، شمر 30 جم، كراوية 60 جم​​، حشيش 20 جم. يمكن تناول الشمر بمفرده أيضًا.

اقرأ أيضا: اكتشف بدقة ماهي كمية الماء التي يجب أن تشربها يومياً؟

في جميع الحالات، سنشرع في نقع ملعقة كبيرة من البذور، بمفردها أو مخلوطة في وعاء من الماء البارد. سخنيها حتى الغليان، ثم أطفئي النار واتركيها لمدة 10 إلى 15 دقيقة حتى تبرد.

تنبيه: بالنسبة للرضيع، سيتم استخدام الشمر وحده ضد التهاب القولون عن طريق التسريب بملعقة صغيرة أو بالقطارة. (هذا مثال على استخدام صحي وافق عليه الجميع، يُستخدم منذ فجر التاريخ، وقد تم التحقق من صحته الآن من خلال الدراسات العلمية).

 

(المصدر: سانتي ماغ – ترجمة وتحرير وطن)

 

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More