عبير موسى تهاجم قيس سعيد تزامناً مع تظاهرات حاشدة ضد انقلابه على الدستور!

1

شنت عبير موسى، رئيسة الحزب الدستوري الحر في تونس، هجوماً على الرئيس قيس سعيد، واصفة إياه بأنه “أصبح الحاكم بأمره”.

وقالت موسى على هامش اجتماع مع أنصار حزبها في محافظة القصرين غرب البلاد-حسب ما نقلت إذاعة “شمس إف إم”، إن الرئيس سعيد “احتكر كل السلطات وأصبح الحاكم بأمره ولم يغير شيئا”.

عبير موسى تنقلب على قيس سعيد

واعتبرت موسي أنه لم يتغير شيء بعد 22 أيلول/ سبتمبر، قائلة: “لم نر أي تحرك في اتجاه إنهاء منظومة الإخوان، ووكر القرضاوي ما زال موجودا والجمعيات المشبوهة تواصل نشاطها والأموال الأجنبية التي تضخ لها لم تجفف منابعها”، على حد قولها.

كما أنها أعربت عن رفضها ما سمته تسييس مسألة اللقاحات المضادة لـ فيروس كورونا ونسبها كمجهود فردي لرئيس الجمهورية.

ومن جانبه علق الناشط القطري “بوغانم” على تصريحات موسى قائلاً “تصريحات المعارضة التونسية  عبير موسى ضد قيس سعيد من يسمعها يظن بانها تهاجمه ولكن في حقيقة الامر هي تؤيده على خطوات اضافيه ضد الاخوان المسلمين “.

وأضاف الناشط القطري :” سياسة انا بهاجمك من جهة وانت صعد ضد الاخوان من جهة اخرى والمصلحة وحده  “.

يذكر أن موسي لعبت دورا بارزا في تعطيل أعمال البرلمان، نكاية في حركة النهضة ورئيسها راشد الغنوشي، ما ساهم في تشويه صورة البرلمان لدى الشارع التونسي، لكنها لم تحظ بلقاء سعيد أو اهتمامه منذ اتخاذه الإجرءات الاستثنائية في 25 تموز/ يوليو الماضي.

وفي 22 أيلول/ سبتمبر الماضي، أصدر الرئيس التونسي أمرا رئاسيا يتعلق بصلاحياته الجديدة، على رأسها تولي السلطتين، التنفيذية والتشريعية.

رشق عبير موسى بالبيض

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي في تونس مقطعا مصورا أظهر تعرض، عبير موسى رئيسة الحزب الدستوري الحر المدعومة من الإمارات، للاعتداء ورشقها بالبيض والحجارة من قبل مواطنين في .

وكانت عبير موسى تجري وأعضاء حزبها زيارة للولاية ضمن برنامج حزبها، ليعترضها عدد من المواطنين بهتافات مناوئة لها وحزبها وطالبوا بطردها.

ووثقت عبير موسى التجمهر ضدها بكاميرا هاتفها الجوال، وتم رشقها وأعضاء الحزب الدستوري الحر بالبيض والحجارة، فيما كانت عناصر الأمن تتواجد بالمكان.

ووجهت عبير موسى الاتهام للرئيس التونسي قيس سعيد، وقالت إن من قاموا بالاعتداء عليها هم من أنصار الرئيس.

وفي تصريحات لـ”موزاييك” علقت عبير موسي على رشقها بالحجارة والبيض من طرف مجموعة من المواطنين، معتبرة أنّ ما قاموا به ليس إلا اعتداء من وفاق إجرامي تم تكوينه للاعتداء على الأشخاص والاملاك.

اقرأ أيضاً: عبير موسى تحرض قيس سعيد على شقيقه وتتهمه بالانتماء إلى تنظيم إسلامي

وأضافت أنّ “شرذمة لا تملك مطالب سياسية رفعت في وجهها شعار “ديقاج” رغم أنها ليست في السلطة” حسب تعبيرها.

متابعة أن من قاموا بالإعتداء عليها قدموا بغاية ضرب شعبيتها وشعبية الحزب الدستوري الحر.

عبير موسى تتهم أنصار قيس سعيد

هذا ووجهت موسي أصابع الاتهام إلى أنصار الرئيس قيس سعيد، مشيرة إلى أنهم كانوا يهتفون ” الله أحد الله أحد وقيس سعيد ما كيفو حد ” .

وشددت رئيسة الحزب الدستوري الحرّ على أنّ ما حدث لها يدخل في خانة الجرائم وليس الاحتجاج، لافتة إلى أنه تم انتهاك شرفها وكرامتها وتعطيل عمل حزبها على حد تعبيرها

كما حملت رئيس الدولة ووزير الداخلية مسؤولية الاعتداءات التي تعرضت إليها.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

تابعنا عبر Google news

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. فهمان يقول

    سقطت ورقتها بعد أن باعها شيطان الجرب. فلو كانت سياسية فعلا لعرفت أو علموها أنها عبارة عن ورقة تواليت تستعمل لمرة واحدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More