AlexaMetrics (شاهد) صاروخ انطلق من غزة بعد كلمة أبوعبيدة ينشر الرعب بين الإسرائيليين في "سديروت" | وطن يغرد خارج السرب
صاروخ من غزة

(شاهد) صاروخ انطلق من غزة بعد كلمة أبوعبيدة ينشر الرعب بين الإسرائيليين في “سديروت”

تداول ناشطون مقطعا مصورا وثق لحظة سقوط صاروخ للمقاومة الفلسطينية أطلق من قطاع غزة، على مستوطنة “سديروت” ما تسبب في حالة من الفزع بين المستوطنين الذين هرعوا للهروب والاختباء.

هذا وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن صاروخا أطلق من قطاع غزة باتجاه مستوطنة سديروت بالأراضي المحتلة شمال شرق قطاع غزة، بعد كلمة للناطق باسم كتائب القسام “أبو عبيدة” علق فيها على اعتقال الأسرى وتعهد بإخراجهم في صفقة تبادل.

الجيش الاسرائيلي يتحدث عن صاروخ من غزة

من جانبه ذكر المتحدث باسم جيش الاحتلال أنه “في أعقاب تفعيل صفارات الإنذار، تم تحديد إطلاق صاروخ واحد من قطاع غزة تجاه مستوطنات الغلاف، وتم اعتراضه من القبة الحديدية”، بحسب وكالة “صفا” الفلسطينية.

وفي وقت سابق، أعلنت إذاعة الاحتلال الإسرائيلي إطلاق صاروخ من قطاع غزة صوب المجلس الإقليمي لأشكول في النقب الغربي أسفر عن إصابة أربعينية بجروح أثناء هربها إلى الملجأ.

وردا على إطلاق الصاروخ، نفذت طائرات الاحتلال غارة جوية على عدة مواقع تابعة لحركة حماس في القطاع.

وأشارت إلى أن الأهداف التي تم قصفها هي نقطة تستخدم لإطلاق النيران الرشاشة ومنشأة تدريب وموقع لتخزين وسائل قتالية بالإضافة إلى مجمع عسكري للحركة.

أبوعبيدة: لن تتم أي صفقة تبادل إلا بالأسرى الـ6

هذا وأعلن المتحدث باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام الذراع العسكري لحركة حماس “أبوعبيدة”، أنّ قرار القسام والمقاومة بأن صفقة تبادل الأسرى القادمة لن تتم إلا بالأسرى الستة الذين حرروا أنفسهم من سجن جلبوع، وأعاد الاحتلال اعتقال أربعةٍ منهم .

اقرا أيضاً: أبوعبيدة: لن تتم أي صفقة تبادل إلا بالأسرى الـ6 وسيفتح لهم السجانون أبواب الزنازين ليخرجوا مرفوعي الرأس

أبوعبيدة: نعد أسرانا الأحرار بأنهم سيتحررون قريبا

وأضاف “أبوعبيدة” في كلمة متلفزة مساء اليوم السبت: “نقول وبشكل واضح إذا كان أبطال نفق الحرية في جلبوع قد حرروا أنفسهم هذه المرة من تحت الأرض، فإننا نعدهم ونعد أسرانا الأحرار بأنهم سيتحررون قريبا من فوق الأرض وسيفتح لهم السجانون أبواب الزنازين بأنفسهم، وسيخرجون كما كانوا دوماً مرفوعي الرأس في صفقة جديدة لوفاء الاحرار”.

وقال إنّ “إعادة اعتقال أبطال نفق الحرية لا يحجب حقيقة عملهم المشرف، ولن يخفي حجم الخزي والعار الذي لحق بالمؤسسة الأمنية الصهيونية”.

وذكر أن “قيادة القسام تنظر باعتزاز وإكبار لقادة العملية الذين رفعوا رأس الأمة والشعب بعمليتهم الجبارة تخطيطا وتنفيذا وإساءة لوجه الكيان”.

ويشار إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم، الأسيرين زكريا الزبيدي ومحمد العارضة، قرب بلدة الشبلي – أم الغنم في مرج ابن عامر، بعد 5 أيام من المطاردة إثر التحرر من سجن جلبوع عبر نفق الحرية الذي حفروه أسفل السجن.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت مساء الجمعة، الأسيرين محمود العارضة ويعقوب قادري، في جبل القفزة قرب مدينة الناصرة شمال فلسطين المحتلة.

وتواصل قوات الاحتلال البحث الأسيرين الآخرين أيهم كممجي ومناضل انفيعات، فيما يتركز البحث في بلدة (كفار يهوشع) في منطقة يوكنعام جنوب شرق حيفا.وفق الاعلام العبريّ

وشكلّت عملية هروب الاسرى الستة من سجن جلبوع عبر حفر نفق اسفل السجن، والإختفاء لخمسة ايام، ضربة كبيرة لمنظومة الأمن الإسرائيلية.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *