AlexaMetrics كاتب كويتي يدعو نساء الخليج للخروج في تظاهرات تطالب بتعدد الزوجات | وطن يغرد خارج السرب
تعدد الزوجات في الخليج

كاتب كويتي يدعو نساء الخليج للخروج في تظاهرات تطالب بتعدد الزوجات

دعا الكاتب الكويتي أحمد الجارالله، نساء الخليج للسير على خطى النساء في لبنان ومصر ممن خرجن في تظاهرات يطالبن فيها بالزواج بدون مهر لحل أزمة العنوسة نتيجة ارتفاع المهور بشكل عام.

وقال الجارالله في تغريدة رصدتها “وطن”، ( في لبنان قامت مظاهرة تدعو للزواج بدون مهر)، مشيراً إلى أن تلك المظاهرة تلتها تظاهرة مشابهة في مصر لنفس الطلب.

أحمد الجارالله يطالب بتعدد الزوجات

وأضاف الكاتب الكويتي الشهير :” هذه المظاهرات يفترض أن تندلع عندنا في دول الخليج”، متابعاً :” ليس هذا هو المهم نريد مظاهرات نسائية حامية وصادقة تطلب تعدد الزيجات”.

ولفت إلى أن الامر في الخليج أسهل من الدول العربية الأخرى-حسب قوله- مضيفاً ” هنا تكون المعادلة مضبوطة والمهر سهل يمكن تدبيره”.

دعوة صادقة تثير ضجة واسعة

وفتحت تغريدة الجارالله باب النقاش والانتقاد في نفس الوقت للكاتب الكويتي، فمنهم من طالبه بأن يكون أول من يعدد الزوجات ومنهم من انتقد الغلاء وارتفاع المهور في الوطن العربي في ظل البطالة بين الشباب.

وقال مغرد لـ”الجارالله”..” لديكم في الخليج الامكانيات التي تساعد لتحقيق فكرتك ، لكن غالبية الوطن العربي ليس لديه ذلك ، فمن باب أولى مساعدة الشاب العازب الذي لم يتزوج ان تزوجوه بدلا من التعدد ، و في حالة بقاء اعداد بعد ذلك لم تجد نصيبها من الشباب ، تبقى عدد براحتك و لحد أربعة كمان بس مساعدة الشباب أولى”.

ورد الجارالله على طرح المغرد قائلاً :” اغاليه النساء في العالم أضعاف الرجال في دول معروفه الدوله تشتري الرجال وتزوجهم وتسمح بالتعدد علي الرغم من ديانتهم التي لاتسمح بذالك  في اليابان الزوجه تختار لزوجها الزوجه الثانيه الرجال قريبآ سيصبحون عمله صعبه اليس كذالك أيها السيده المكممه “.

بينما انتقد خالد ارتفاع المهور قائلاً :” هذه الايام لا يملك المال الا القلة اما غالبية الناس فلا يستطيعون ان يصرفوا على انفسهم فكيف يصرفون على الزوجات الا اذا كانت التي تطلب الزواج ثرية “.

فيما انتقد حساب دعوة الكاتب الكويتي قائلاً له :” لكنك حينها لن تسكت ، ستبدأ تحريض الحكومة على المواطنين ، وتقول : ” لاتعطونهم سكن ، هؤلاء مبذرون   ، هؤلاء يطبقون تعاليم الإرهابيين  ” .

تزوجني بدون مهر

وكانت فتيات لبنانيات أطلقن حملة أثارت جدلا واسعا على مواقع التواصل تحت عنوان “تزوجني بدون مهر”، هدفن من خلالها لحل أزمة العنوسة التي باتت تؤرقهم بشكل كبير.

وعن سبب الحملة، كشفت الفتيات المُشاركات في الحملة أن السبب، هو هجرة عدد كبير من الشباب اللبناني والغلاء المعيشي الفاحش.

اقرأ أيضاً: “الدنيا دوارة”.. “شاهد” عاملات إثيوبيات يسخرن من اللبنانيات ويدعوهن للعمل لديهن خادمات!

وهو ما يزيد ثقل المهمة الصعبة في تأمين المهر اللازم للزواج، وإلى جانب المصاريف والنفقات الحياتية الأخرى.

ويشار إلى أن لبنان تتصدر قائمة البلدان العربية بأعلى معدل للعنوسة، إذ بلغت 85 بالمائة، حسب آخر الدراسات التي أجرتها وسائل إعلام غربية ومراكز أبحاث في العام 2018.

هذا لاقت الحملة ردود فعل إيجابية انتقلت لعدد من البلدان العربية، وكتب ناشط باسم محمد مجرشي:”انا جاهز بس للاسف بعيدات في لبنان”.

وتفاعل فارس عبر الدعابة:”اقرب طيارة على لبنان اجل.”

ورأى أحد النشطاء أن “المهر حق للبنت لكن في ظل الظروف الصعبة التفاهم والحب اكيد هو سيد الموقف.” حسب وصفه.

العنوسة

والعنوسة هو تعبير عام يستخدم لوصف الأشخاص الذين تعدوا سن الزواج المتعارف عليه في كل بلد.

والعُنُوسة لفظ يطلَق على النساء والرجال الذين لم يسبق لهم الزواج.

وهي في اللغة يقصد بها عنس الرجل، أي كبر ولم يتزوج، وعنست المرأة أي كبرت ولم تتزوج.

وعمر العنوسة يختلف هذا العمر من مكان لآخر، ففي حين ترى بعض المجتمعات البدوية وأهالي القرى أن كل فتى وفتاة تجاوزوا عمر العشرين ولم يسبق لهم الزواج يطلق عليهم لقب عانس.

يختلف التعريف قليلا في مجتمعات المدن وتتجاوز سن العنوسة إلى الثلاثين وما بعدها لمن تطلق عليهم صفة العانس نظراً إلى أن الفتاة يجب أن تتم تعليمها قبل الارتباط والإنجاب.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *