بعد كلنا محمد بن سلمان.. الذباب يطلق حملة مقاطعة المنتجات الامريكية ويثير سخرية واسعة

1

أطلق السعوديون حملات على مواقع التواصل الاجتماعي لدعم ولي العهد السعودي محمد بن سلمان. عقب تقرير الاستخبارات الامريكية الذي فضح الامير المراهق، فيما انبرى الذباب إلى تدشين هاشتاج  مقاطعة المنتجات الأمريكية.

جاء ذلك على إثر إعلان الإدارة الأمريكية التقرير السري الخاص بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي. بقنصلية بلاده في إسطنبول قبل أكثر من عامين.

قاطعوا بايدن وادعموا ابن سلمان

كما تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي من السعودية مع هاشتاق كلنا_محمد_بن_سلمان، وهاشتاق  “مقاطعه_المنتجات_الامريكية. حيث أنشأت الحملات بتوجيهات من الذباب الإلكتروني السعودي.

وحسب السعوديين، فإن تلك الحملات تأتي رداً ما أسموه الإساءة الأمريكية لقيادات المملكة وولي عهدها محمد بن سلمان.

كما وصف البعض من السعوديين، الرئيس الامريكي بـ الاخونجي، وذلك في إشارة إلى أن بايدن يدعم جماعة الإخوان المسلمين. منذ وجوده في منصب نائب الرئيس الأمريكي خلال ولاية باراك أوباما.

هاشتاق كلنا محمد بن سلمان

وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع هاشتاق #كلنا_محمد_بن_سلمان، وغردوا مدافعين عنه ونافين أن يكون له دور في مقتل خاشقجي.

دعم سعودي للحملة

بدورها، رصدت “وطن”، عدد من التغريدات التي دعت لمقاطعة المنتجات الأمريكية، بزعم الانتصار لولي العهد السعودي وقيادة المملكة.

سخرية من الحملة

وفي السياق، سخر آخرون من الحملة، متسائلين عن جدوى المقاطعة إذا كان الشعب يستخدم موقع “تويتر” الأمريكي. ويغرد عبر أجهزة هواتف محمولة أمريكية الصنع.

عزل محمد بن سلمان

وفي وقت سابق، كشف الخبير القانوني والمحامي الدولي الدكتور محمود رفعت، عن وجود تحركات داخل الاسرة الحاكمة في السعودية، لإزاحة ولي العهد محمد بن سلمان من منصبه.

وقال المحامي الدولي محمود رفعت في تغريدة رصدتها وطن سرب، :” أوكد أنه توجد مجموعة من أمراء آل سعود تتأهب منذ شهور لإزاحة محمد بن سلمان “.

وأضاف رفعت أن هذه المجموعة مقبولة دولياً بصورة كبيرة. حسب قوله. واعداً بكشف تفاصيل إضافية.

مجلس تنسيقي و3 أمراء

وكان الناشط السعودي عبدالرحمن السهيمي، كشف مؤخراً عن تشكيل مجلس تنسيقي للمعارضة السعودية يضم ثلاثة أمراء من العائلة الحاكمة. يهدف إلى إزاحة الأمير محمد بن سلمان عن ولاية العهد.

وقال السهيمي في تسجيل بث على موقع يوتيوب إن المجلس تنسيقي للمعارضة السعودية ويضم 18 عضوا منهم ثلاثة أمراء. مشددا على أن هذا المجلس لا يدعو إلى اعتصامات ولا إلى عصيان مدني ولا إلى حمل السلاح، وإنما سيقتصر عمله على مراسلات. لدول العالم والهيئات الرسمية والدولية.

وأضاف أنه تمت مخاطبة البرلمانات الإسلامية والدول الخليجية، وكذلك أعضاء في الكونغرس الأميركي، بالإضافة إلى أعضاء في البرلمان الأوروبي.

وأوضح أنهم يتجهون إلى دعم الأمير أحمد بن عبد العزيز آل سعود في ولاية العهد، على أسس تكون فيها السعودية دولة مؤسسات. ومملكة دستورية، وأن يكون فيها برلمان منتخب.

وأضاف الناشط السعودي “نطالب الملك سلمان بإزاحة ولده من كل المناصب بما فيها ولاية العهد، وأن يكلف بها الأمير أحمد بن عبد العزيز”.

وأكد على وجود 17 دولة إسلامية “مؤيدة لتوجهنا، ولكن ننتظر أن تكون البداية من الملك سلمان”.

تقرير الاستخبارات الامريكية

ورفعت الإدارة الامريكية، السرية عن تقرير الاستخبارات حول مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، كاشفة وقوف محمد بن سلمان. وراء إعطاء أوامر اعتقال أو قتل خاشقجي.

وقال تقرير الاستخبارات الوطنية الأميركية المكوّن من أربع صفحات والذي رفعت عنه السرية، “توصلنا إلى استنتاج مفاده أن ولي عهد المملكة العربية السعودية محمد بن سلمان أجاز عملية في اسطنبول، بتركيا، لاعتقال أو قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي”.

وأضاف أنّ “ولي العهد اعتبر خاشقجي تهديداً للمملكة وأيد بصورة عامة اللجوء إلى تدابير عنيفة إذا لزم الأمر لإسكاته”.

السعودية ترفض التقرير!

وأعلنت وزارة الخارجية السعودية رفض حكومة المملكة رفضاً قاطعاً لما ورد في التقرير الذي زود به الكونجرس بشأن جريمة مقتل جمال خاشقجي .

وأضافت الخارجية في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية: “تؤكد على ما سبق أن صدر بهذا الشأن من الجهات المختصة في المملكة. من أن هذه جريمة نكراء شكلت انتهاكًا صارخًا لقوانين المملكة وقيمها ارتكبتها مجموعة تجاوزت كافة الأنظمة” .

كما قالت: “لمن المؤسف حقاً أن يصدر مثل هذا التقرير وما تضمنه من استنتاجات خاطئة وغير مبررة. في وقت أدانت فيه المملكة هذه الجريمة البشعة واتخذت قيادتها الخطوات اللازمة لضمان عدم تكرار مثل هذه الحادثة المؤسفة مستقبلا”.

وشدد البيان على ان “المملكة ترفض أي أمر من شأنه المساس بقيادتها وسيادتها واستقلال قضائها”

كما وتطرّق البيان الى الشراكة بين المملكة والولايات المتحدة الأمريكية.

واعتبر تلك الشراكة “قوية ومتينة ارتكزت خلال الثمانية عقود الماضية على أسس راسخة قوامها الاحترام المتبادل. ونأمل أن تستمر هذه الأسس الراسخة التي شكلت إطاراً قويًا لشراكة البلدين الاستراتيجية”.

التقرير يفضح محمد بن سلمان

وأصدرت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن مساء الجمعة. نسخة رفع عنها السرية من تقرير المخابرات الأمريكية عن مقتل الصحفي. السعودي جمال خاشقجي في العام 2018.

وقال التقرير إن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وافق على قتل الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي في 2018. وأمر بذلك على الأرجح.

كما وأشار التقرير إلى أن ولي العهد السعودي رأى في خاشقجي تهديدا للمملكة، ودعم العنف بشكل كبير.

وأكد تقرير المخابرات أن التقييم الأمريكي قام على سيطرة ولي العهد على صنع القرار والتورط المباشر لمستشار رئيسي ودعمه للعنف لإسكات المعارضين.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. الشاعر يقول

    تهبون وتخسون يا كلاب مالكم حق تتكلمون باسم مليار مسلم تكلموا باسم كم مليون كلب عظامكم موزعة عليهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More