AlexaMetrics زوجة مصطفى الآغا تقهر طليقته الممثلة السورية سلمى المصري بـ"قبلة"! | وطن يغرد خارج السرب
زوجة مصطفى الآغا تقبله وتثير ضجة

زوجة مصطفى الآغا تقهر طليقته الممثلة السورية سلمى المصري بـ”قبلة” حارة!

أثار الإعلامي السوري مصطفى الآغا جدلاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب فيديو يجمعه بزوجته الإعلامية مي الخطيب، انتهى بطبعها قبلة على خده.

غيرة زوجة مصطفى الآغا

وظهر الآغا بالفيديو ممسكا بهاتفه ويوثق غيرة زوجته، التي أصرت على الذهاب معه لحظة مغادرته المنزل متجهاً إلى عمله.

وقال مصطفى الآغا: “كنت ذاهباً إلى العمل، وتفاجأت بزوجتي تقول لي إنها ذاهبة معي، ما رأيك أن تقدمي البرنامج بدلاً عني”.

وأجابت زوجته: “لا أريد، فقط أريد أن أبقى معك، هذه تقفيلات الخميس، هلا بالخميس، أريد أن أطبع لك الأحمر”.

وقامت زوجة الآغا بتقبيله أمام الكاميرا، ثم حاولت مسح آثار أحمر الشفاه عن وجهه.

وهاجم المعلقون مصطفى الآغا وزوجته، ورأوا أن الفيديو يحمل إيحاءات صبيانية، لا تليق بسنهم ومكانتهم، كما اتهمهم البعض بالتصنع من أجل حصد المشاهدات فقط.

وذكر المتابعون الآغا بحديثه عن الدين وستر المرأة، واتهموه بـ”النفاق” كونه يسمح لزوجته بالظهور بهذا المظهر.

سلمى المصري و”الآغا”

واتهم آخرون زوجة الآغا بأنها ترد على تصريحات الممثلة السورية سلمى المصري، طليقة زوجها، بهذا الفيديو، وأنها أرادت إغاظتها.

وكانت سلمى المصري قد تحدثت علاقتها بطليقها الاغا.

وقالت رداً على سؤال حول قبولها بدعوته للظهور في برنامجه “صدى الملاعب” بالرغم من انفصالهما منذ منتصف تسعينات القرن الماضي: “ما عندي مشكلة.. نحن أصدقاء لكن لا يوجد حالياً تواصل”.

وسبق أن أكدت سلمى المصري في تصريحات سابقة أنها غير نادمة على زواجها من الآغا.

شاهد أيضاً: “اعلموا أن مصطفى الآغا يسرقكم “.. سعودي يفضح “ام بي سي”

يذكر أن سلمى المصري كانت متزوجة من المخرج شكيب غنام وأنجبا ابنان هما داني وهاني، وبعد وفاته تزوجت من المذيع مصطفى الآغا إلا أنها انفصلت عنه بعد عامين من الزواج.

بينما تزوج الآغا من الإعلامية السورية مي الخطيب ولديهما كرم ونتالي.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. والا عمري هضمت االاغاء وطول عمري بقول عنه كذاب ومنافق ومخادع وبيبالغ وبيمثل وكل كلامه والحكم والمواعظ تمثيل في تمثيل وكذب

  2. يعني واحد إستبدل ملاك بقرد شو بدو يكون …
    سلمى المصري هذه السيدة هذه الاميرة هذه الطفلة أيعقل ان تستبدل بهذه التافهة لو ماكان مصطفى الاغا اتفه منها بعتقد ماكان عمل هيك !…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *