تفاصيل محاولة اغتيال قاسم سليماني يكشفها رئيس استخبارات الحرس الثوري ملمحا لدولة عربية.. من هي يا ترى

2

في تصريحات مفاجئة أثارت جدلا واسعا قال الحرس الثوري الإيراني اليوم، الخميس، إنه أحبط “مخططا عربيا عبريا” لاغتيال قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري.

وكالة “فارس” الإيرانية نقلت عن حسين طائب رئيس منظمة استخبارات الحرس الثوري أن محاولة الاغتيال “هي مخطط عربي عبري يجري الإعداد له منذ سنوات”، وأضاف أنه تم إحباط المخطط واعتقال كافة أعضاء فريق الاغتيال.

وبينما تحدث الحرس الثوري الإيراني عن “إحباط محاولة الاغتيال”  وأشار إلى “مخطط عربي إسرائيلي”، تلتزم إسرائيل وعواصم عربية الصمت، لكن تقارير إعلامية كشفت إشارات.

تجدر الإشارة إلى أن فيلق القدس هو وحدة قوات خاصة بالحرس الثوري، ومسؤول عن عمليات خارج الحدود الإقليمية.

وكشف “طائب” أن الفريق المكلف بتنفيذ العملية كان يخطط لتفجير حسينية والد سليماني في محافظة كرمان، جنوب شرقي البلاد، لدى زيارة سليماني لها.

ولم ترد حتى الآن ردود فعل حول هذه المعلومات في إسرائيل ولا في دول عربية أشار إليها بيان الحرس الثوري الإيراني دون أن يسميها.

بيد أن الجيش الإسرائيلي كان قد قال في شهر سبتمبر  الماضي بأن وحدات شيعية بقيادة “فيلق القدس” الذي يقوده الجنرال سليماني حاولت إطلاق صواريخ عديدة من سوريا وفشلت في العبور إلى إسرائيل. كما اتهم الجيش الإسرائيلي قاسم سليماني بأنه كان وراء خطط لتنفيذ هجوم بطائرات بدون طيار على إسرائيل من سوريا.

وأشارت صحيفة هاآراتس الإسرائيلية إلى تصريحات لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في الأسابيع الأخيرة، حذر فيها زعيم حزب الله اللبناني قائلا “على نصر الله أن”يهدأ” وأضاف “إسرائيل تعرف كيف تدافع عن نفسها وكيف ترد على أعدائها”. وحذر نتنياهو في نفس السياق سليماني قائلا “كن حذرا في كلماتك وكن أكثر حذرا في تصرفاتك”.

اقرأ أيضاً: “استعدوا سندمر أمريكا”.. قاسم سليماني يوجه الفصائل المسلحة الموالية لإيران بالاستعداد التام للحرب

ومن جهتها ذكّرت صحيفة جيرزاليم بوست الإسرائيلية بتصرحيات قائد في الجيش الإسرائيلي قال فيها إنه لمنع التهديد الإيراني”فإننا نقوم بالعديد من العمليات التي لا يعرف عنها أحد شيئا”، مضيفا أن العمليات يتم تنفيذها بواسطة الجيش الإسرائيلي والموساد.

وكانت صحيفة “الجريدة” الكويتية قد نشرت في بداية السنة الحالية تقريرا يتحدث عن أن واشنطن منحت الضوء الأخضر لإسرائيل لإغتيال سليماني.

وليست هذه المرة الأولى التي يتم فيها الحديث عن محاولة إغتيال الجنرال سليماني النافذ في دوائر القرار بإيران، وعادة ما لا يتم التعليق على مثل هذه الأنباء من قبل الجهات الرسمية في إسرائيل أو في دول عربية.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Avatar of الميزان
    الميزان يقول

    و في الإعادة الإستفادة …لتدخله في سوريا
    واللعنة عليه و على اسرائيل وكل الخونة
    من عرب و عجم و يهود …دون تمييز *

  2. Avatar of شاكر البصراوي
    شاكر البصراوي يقول

    تم تلفيق محاولة الاغتيال لقاسم سليماني لان السعودية اتهمت إيران بمحاولة اغتيال دبلوماسين ومسؤلين سعودين على مدى السنوات الماضية بشكل علني هاذه المرة على لسان الجبير ويلزم الطبخة إضافة إسرائيل لإعطاء نكهة المكافح والمقاوم للمجرم ونظام بلده والحقيقة لو إسرائيل او أمريكا أرادت اغتيال قاسم سليماني لحدث في العراق او سوريا والبلدين مملوئين بالقوات الأمريكية والاستخبارات الإسرائيلية والعملاء وأطراف الصراع الكثيرة المعادية والتي يكفيها معلومات وتسهيل او كان يمكن القضاء عليه بصاروخ كروز او طائرات درون او بقاذفة ٤ طن أثناء زيارته ارض المعارك ضد الشعب السوري والعراقي وهو مكشوف في العراء ويتم التقاط الصور له لصنع بطولات وهمية في أعين حميره
    او عند التقاءه المسؤولين الاسرائيلين والامريكان في المنطقة الخضراء ببغداد وهل اليهود ستغتال الدجاجة الذهبية لهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More