أطول سلسلة خسائر منذ 13 عاماً.. “بلومبيرغ”: مؤشر أبو ظبي العام أصبح يواصل الانحدار وبات أسوأ أسواق الأسهم العالمية

3

أكد تقرير صادر عن وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية الاقتصادية، أن مؤشر أبوظبي العام انخفض بنسبة 6.2% منذ بداية الشهر الحالي، ما يجعله أسوأ أسواق الأسهم العالمية أداءً حسب مقاييس الأسهم التي تتابعها الوكالة.

وأعلنت الوكالة في تقرير لها استمرار انخفاض السوق المالي في أبوظبي منذ بداية الشهر الجاري، ليسجل أطول سلسلة خسائر منذ 13 عاماً.

وقالت “بلومبيرغ” إن المؤشر العام لسوق أبوظبي انخفض أمس الأربعاء 0.9%، ليسجل أطول سلسلة خسائر له على الإطلاق منذ عام 2006، بعد أن واصل انخفاضه للجلسة العاشرة على التوالي.

وقال جاب ميجير، رئيس قسم أبحاث الأسهم في شركة “أرقام كابيتال” المحدودة، إن بنك أبوظبي الأول يمثل نسبة 43% من المؤشر، ومن المتوقع أن يتعرض لضغوط جديدة في وقت يمكن فيه للمستثمرين التداول في أخرى مثل بنك أبوظبي التجاري، الذي يتعامل الآن بتخفيضات بنسبة 30% من بنك أبوظبي الأول.

وأضاف ميجير: “التراجع الأخير في الأسهم جاء بسبب الفتور في منظور النمو في الأرقام التي لم تصل إلى عشرة”.

وأشار إلى أن بنك أبوظبي الأول لو قرر زيادة الملكية الأجنبية إلى نسبة 40% من 25% خلال الأيام العشرة من شهر أبريل، فإنه قد يحصل على “تدفق مليار دولار” بحلول مايو ويونيو، حيث سيزيد وضعه في المعايير التي يتابعها كل من “إم إس سي أي” و”فوتسي راسل” والتي يعد عنصراً فيهما.

وكانت بلومبيرغ قالت في الـ7 من الشهر الحالي، إن السوق في دبي تسير نحو المجهول، خاصة في ظل الانخفاض بأحجام التداول في الأسهم المحلية في أعقاب انهيار أسعار النفط، معتبرة أن غياب الشفافية والبيانات الاقتصادية للإمارة يزيد من صعوبة معرفة الأداء الاقتصادي لها، ويجعلها عرضة للشائعات.

قد يعجبك ايضا
  1. جاسم يقول

    الامارات قامت علي كذبة كبري اسمها الاقتصاد فجذبت كل لصوص العالم وعصاباته وساقطاته تحت مسمي الاقتصاد وكانت تنشر نشرات اقتصادية زائفه لجذب رؤس امال جديدة من عائدات غسيل الاموال القذرة ومع رفع الغطاء عنها انكشفت للكل فهرب اللصوص كعادتهم وهرب معهم رجال الاعمال المخدوعين وغادرها طواعية العمال وازباب المهن وبقيت مبانيها خرائب قاحلة خالية من السكان فالجشع والطمع قد اعماهم عن الحقائق ومهما لمع الاعلام فالانهيار واضح للعيان ومن يزور دبي او ابو ظبي او الشارقه يلاحظ بكل وضوح خلو المباني من سكانها …فمن الغباء ان تشتري فلا في الامارات او شقة بعشرات الملايين في درجة حرارة تفوق الخمسين وضرائب وفواتير ومعيشة مرتفعة بينما البدائل موجودة في العالم فبثمن فلا بدبي ممكن ان تشتري اجمل فلل جيف وعلي بحيرة وجو جميل وطبيعة خلابه .

  2. عماني وأفتخر 88 يقول

    يمهل ولا يهمل

  3. فوزي يقول

    هذه هي الأخبار التي تفرح القلب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.