الرئيسيةالهدهد"الطبال" وسيم يوسف يوجه رسالة للجزائريين: لن أتأثر في حال اشتعلت النيران...

“الطبال” وسيم يوسف يوجه رسالة للجزائريين: لن أتأثر في حال اشتعلت النيران بوطنكم

وجه الداعية الإماراتي المجنس وسيم يوسف رسالة خاصة للجزائريين في اعقاب المظاهرات التي اجتاحت البلاد رفضا لترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لعهدة خامسة.

وقال “يوسف” في رسالته زاعما انه يوجه للجزائريين رسالة سلام، محذرا إياهم من مصير سوريا وليبيا وتونس أو مصر، بحسب قوله.

وفي محاولة لتبرير كلامه، أكد أنه آمن في وطنه ويتقاضى راتبه ومعه سيارته، موضحا أنه لن يتأثر في حال اشتعلت النيران في الجزائر أو غيرها، إلا أنه لو حصل ذلك فإن الامر سيحزنه.

ودعا “يوسف” الجزائريين للصبر على الفقر وضنك الحياة باعتباره أمرا طبيعيا، لافتا إلى انه لا أحد يستطيع الصبر على الدم والقتل والتشريد.

كما طالب المتظاهرين بأن لا يكونوا عونا للفتنة، زاعما انه لا يميل لطرف دون آخر، معتبرا أنهم نجوا من “الربيع العربي” الذي وصفه بـ”الفتنة” على الرغم من اجتياحه لبلدان بجوارهم.

كما وجه رسالة خبيثة للجزائريين كم يدس السم بالعسل، مؤكدا لهم بأنه في حال حدث مكرو –لا سمح الله- للجزائر فإنه لن يفيدهم ولن يقف بجانبهم.

وزعم “يوسف” أنه في حال اندلعت ثورة في الجزائر فإن الجزائريين سيكونون موضع شماتة للناس.

https://youtu.be/uFSKbEgDyqQ
اقرأ أيضاً

9 تعليقات

  1. تحية لاهلنا واخواننا الجزائريين ولا ننسى ان الرئيس بو تفليقه هو وطني وجزائري حر لا غبار عليه ولكنماذا عن العاهر الفاجر..وسيم يوسف ابو خرية ما الذي حركك يا زنديق…..الجزائر بخير وبكرامتها وبحكمة قادتها اما انت ايها المرتزق وسيم يوسف فستذهب انت و محمد بن زايد ويوسف علاونة الى مزبلة التاريخ ان شاء الله.

  2. السلام عليكم
    ياشيخ وسيم الشعب يريد السلم
    وخروج الشعب ماهو الا طلب لاعادة الامور الى نصابها
    يا شيخ نعتمد و نتوكل على الله و حسبنا الله و نعم الوكيل
    ولنا في قول الإمام ابن باديس العبرة و النبراس
    شعب الجزائر مسلم # و إلى العروبة ينتسب
    من قال حاد عن أصله # أو قال مات فقد كذب.
    ننصهر في بيان أول نوفمبر
    اما من اليقين ان يحمينا الله فأرض الجزاپر مخضبة بدماء الشهداء

  3. الله يشعلها فيك وفي من حرّضك يا خسيس ويا زنديق انخدعنا بنفاقك ولكن الشعب الجزائري لا يولي
    شيوخ البلاط أي اهتمام فهم عنده أحقر من الذباب.

  4. يا ايها الغبي هل نحن ( حكومة و معارضة ) بحاجة الى نصائح من رحبوا بالصهاينة في فلسطين ؟
    traité de Belfort en 1917 يا عميل اليهود ! يا عدو الله ! اين الدول العربية الاسلامية ؟ هل نطقت بكلمة حق في شانها ؟
    على كل احتفظ بنصائحك لعلك تحتاجها يوم زيارتك لاحبابك .
    (الجزائري حر يعش عزيزا او يمت كريما ). اذلك الله يا حسيس!

  5. بسم الله الرحمان الرحيم
    خير ما نرد به على هذا الزنديق هو ما قاله ابن زيدون للوزير بن عبدوس:
    أَثَرتَ هِزَبرَ الشَرى إِذ رَبَض وَنَبَّهتَهُ إِذ هَدا فَاغتَمَض
    وَما زِلتَ تَبسُطُ مُستَرسِلاً إِلَيهِ يَدَ البَغيَ لَمّا انقَبَض
    حَذارِ حَذارِ فَإِنَّ الكَريمَ إِذا سيمَ خَسفاً أَبى فَاِمتَعَض
    فَإِنَّ سُكونَ الشُجاعِ النَهوسِ لَيسَ بِمانِعِهِ أَن يَعَضّ

  6. شعب شريف لا يحتاج الى نصائح زرتيف من اتباع امربكا عبدة الشيطان احتفظ بنصائحك الى حين تشتعل فوق رؤوسكم انتم عار على الاسلام و المسلمين .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث