هذا ما قاله السيسي وابن سلمان عن حصار قطر و”الجزيرة” في اجتماع مغلق بالقاهرة

3

نقلت صحيفة “الوطن” المصرية المقربة من النظام بعض من الحديث الذي دار بين رئيس عبدالفتاح السيسي، وولي العهد السعودي في اجتماع مغلق اليوم، الثلاثاء، بالقاهرة.

 

وأكدت الصحيفة أن النقاش بينهما شمل حديثا عن حصار وقناة “” القطرية.

 

ووتضمنت الجلسة بحسب “الوطن” المصرية ما وصفته بـ”تجديد قرار التمسك بشروط مصالحة قطر دون تنازل”.

 

وتابعت الصحيفة:”وتأكيدا مصري سعوديا على مواجهة التدخلات الإيرانية، مع وجود اتفاق مشترك على تسيير الاتفاقيات العالقة بين البلدين.”

 

وبعث رئيس النظام المصري رسالة إلى الملك سلمان خلال الجلسة، تضمنت تجديد التزام بأمن الخليج.

 

وتضمنت شروط المصالحة مع قطر بحسب الصحيفة المقربة من نظام السيسي قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران، ووقف بث قناة “الجزيرة”، بالإضافة إلى التوقف عن التدخل في الشؤون المصرية والخليجية الداخلية، والإعتذار الرسمي لدول الخليج عن إساءات “الجزيرة”.. حسب زعمها.

 

وكان السيسي قد استقبل ابن سلمان، مساء أمس، بمطار الدولي في إطار زيارته الرسمية لمصر لمدة يومين؛ قبل توجهه إلى الأرجنتين لحضور قمة مجموعة العشرين، وسط موجة احتجاج عربية ودولية غير مسبوقة على سياسات .

 

ويواجه ولي العهد السعودي حملة انتقادات وضغوط دولية غير مسبوقة بعد تورطه في اغتيال الصحافي السعودي جمال خاشقجي وقتله وتقطيعه في قنصلية المملكة بإسطنبول يوم 2 أكتوبر الماضي.

 

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    قطــــــــــــــــــــــــر لاتفكر الا في تنميتها ونجاحات المتكررة وفي الاستغناء نهائيـــا منكم أيها الأشرار الأنجاس البهائم المسنة التي لاخير يرجى منها…قطـــــــــــــــــــــــــر ستتعاون مع الآدميين الاتراك والعجم ..وستستغنى عن البهائم الاعراب في محور البهائم والرعاع والهمج في السعودية والامارات ومصر والبحريـــن…والجزيرة سبتقى الى الابد الدمار الذي يتربص بكم وينسفكم من على الارض كما تنسف أكياس القمامــة وترمى في باطن الارض ….يكفي قطر النجاحات والانتصارات التي قيضت لكم الكوابيس في رابعة النهار أيها المحور الشري الهمجي الصهيوصليبي

  2. عربي حر يقول

    لقد أقلمت قطر نفسها على ان تنسى ان لها جاران هما السعودية والامارات، اما بالنسبة لمصر فهي دولة عالة على الجميع وهي لا تنفع ولكن تضر احيانا.

  3. Nameer يقول

    أظن أن قطر الأفضل لها الإستغناء عن العرب والمضي قدماً في نهجها والله المستعان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.