عبد الباري عطوان يهاجم سلطنة عُمان بسبب استقبال “نتنياهو” .. وسياسي عُماني بارز يردّ عليه

8

اعتبر الكاتب الصحفي عبدالباري عطوان، أنّ استقبال سلطنة عمان لرئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، “إهانة لدماء الشهداء ولكرامة الأمتين العربية والإسلامية”.

 

وقال في تغريدةٍ له عبر “تويتر” مُعلّقاً على زيارة “نتنياهو” الى السلطنة الجمعة: “استقبال سلطنة عمان لنتنياهو بحفاوة بالغة قمة الإهانة لدماء الشهداء ولكرامة الأمتين العربية والإسلامية”

 

وأضاف: “هذا الرجل مجرم ودولته فاشية عنصرية تحتل ارضنا وتهود مقدساتنا وتقتل اهلنا والشئ نفسه يقال عن الحفاوة القطرية والاماراتية بفرق اسرائيلة انه تطبيع مدان وعار”.

وردّ نائب رئيس مجلس الشورى العماني السابق إسحاق سالم السيابي، على تغريدة “عطوان” بالقول إنّ سلطنة عمان عندما تتدخل في قضية معينة فإن همها الأكبر حل أي خلاف بين الأطراف بطريقة عادلة وشفافة، وهدفها تثبيت السلام وإعادة الحقوق إلى اصحابها. مضيفاً انها سياسة واضحة ومتزنة يعرفها العالم اجمع.

وأضاف في تغريدةٍ ثانية ان السياسة العُمانية والثقة الكبيرة التي تتمتع بها معروفة حول العالم.

وأمس الجمعة، أجرى نتنياهو أول زيارة رسمية إلى العاصمة العمانية مسقط، التقى خلالها السلطان قابوس بن سعيد.

وهذه الزيارة الثانية لرئيس وزراء إسرائيلي لعمان، حيث سبق أن زارها الراحل إسحاق رابين عام 1994.

 

كما استضاف رئيس الوزراء السابق شمعون بيرس عام 1995 وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي، في القدس.

 

وحتى الآن، لا توجد علاقات دبلوماسية بين البلدين، إلا أنهما وقعا في يناير / كانون الثاني 1996، اتفاقا حول افتتاح متبادل لمكاتب تمثيل تجارية، لكن العلاقات جُمدت رسميا مع اندلاع الانتفاضة الفلسطينية الثانية في أكتوبر / تشرين الأول 2000.

 

وتأتي زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بعد أيام من زيارة مماثلة أجراها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الأحد، إلى عمان بناء على دعوة من السلطان قابوس.

 

واليوم السبت، قال وزير خارجية سلطنة عمان يوسف بن علوي، إن “الزمن أصبح مناسبا للتفكير بجدية في التخلص من المشكلات التي لا تسمح لدول المنطقة بالتطور الذي تستحقه”، وأن بلاده “تساعد على تقارب الطرفين” الإسرائيلي والفلسطيني.

 

جاء ذلك في سياق حديثه عن القضية الفلسطينية ودور بلاده، في ضوء استقبال حاكم البلاد السلطان قابوس بن سعيد، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس الجمعة في العاصمة مسقط.

 

وأضاف بن علوي في كلمة أمام مجتمعين بمنتدى في العاصمة البحرينية تحت اسم “حوار المنامة”، أن بلاده ليست بصدد لعب دور وسيط بين الإسرائيليين والفلسطينيين، وفق تغريدات للخارجية العمانية على “تويتر”.

 

وتابع: “نؤكد أن دورنا الرئيسي في السلام الإسرائيلي الفلسطيني يتوقف على ما تقوم به الإدارة الأمريكية في صفقة القرن (طرح أمريكي لم تعلن تفاصيله لحل القضية الفلسطينية)”.

 

وشدد الوزير أن “القضية الفلسطينية هي أساس المشكلات كلها التي حصلت خلال النصف الأخير من القرن الماضي”.

 

وقال: “إذا سلكنا مسلك السلام في فلسطين ستدعمنا كل دول العالم، وإلا فسيبقى الشعب الفلسطيني يعاني من العنف”.

قد يعجبك ايضا
8 تعليقات
  1. بنت السلطنه يقول

    أن شاء الله ما تكون أهانه للشهداء والفلسطينيين وانما تكون أرجاع جزء من حقوقهم المسلوبة من الصهاينة حتى يأتي اليوم الذين يزال الصهاينه من الوجود وترجع فلسطين لأهلها.

    أما الأمتين العربيه والاسلاميه فهم هاينين أنفسهم
    وليست عمان من اهانتهما.

  2. mutaz يقول

    عبد الباري عطوان فلسطيني شريف لم يبع نفسه بالرخيص كما بعتم كرامتكم ، لا فرق بينكم وبن الهباش ودحلان

  3. الرواحي يقول

    يا استاذي الكريم والمكرم والمبجل عبد الباري عطوان اماترى بانه قد حان وقت العمل الجد لأحلال السلام في الشرق الاوسط والذي لايخفى على الجميع ان اشتغال فتيل الفتن فيها بيد صهيوامريكيه سمعنا الكلام منك ومن غيرك من المحللين السياسيين البارزين في الساحه الدوليه بشقيها العربي والغربي ولكن الكلام لم يعدو كونه كلام بدون عمل ولن ينطبخ اللحم بوضعه على القدر مالم توجد نار تطبخه

  4. هزاب يقول

    أخيرا تكلم عبد الباري عطوان! ما هم كانوا أصدقاءك ! واستضافوك في مقر جريدة عمان وكنت تأكل الشاورما وفرحان! بل كانوا يجاملوك باشتراك وزارة الإعلام في صحيفتك القديمة القدس العربي ومساعدة مالية كمان علشان لا تهاجمهم ! وفي ثورة أهل السنة والجماعة في صحار كنت تمدح في الحكومة العمانية استجابت للشعب واسقطت الحكومة وشكلت حكومة جديدة! ليش اليوم الانتقاد؟ صحيح أنت زعلان على الشعب يا عبد الباري؟ ولا لأنه العطايا والاكراميات قلت؟ خلي الشعب الفلسطيني في حاله مسقط وعمان لا تقوى حتى على تحرير شبر من أرضكم ! الفلسطينيون الاحرار داخل الأراضي المحتلة هم أصحاب الكلمة!

  5. بنت السلطنه يقول

    هزاب المدلس المرتزق
    هجوم عطوان علينا هذا دليل على أن تعليقك كله كذب.

  6. Ali Abo Hossein يقول

    انا وكثير من العرب اكن كل الحب والأحترام لشعب السلطنة وللسلطان قابوس الرجل المتزن الذي لم يعمل في حياتي على ايذاء اي بلد عربي او مقاطعته اما بالنسبه للسياسه الداخليه او الخارجيه للسلطنه فهذا شأن الأخوه شعب وقيادت السلطنه اللهم احفظ سلطنة عمان الشقيقه من كل مكروه

  7. هزاب يقول

    طيب وهجوم أسيادك الإيرانيين وقناة العالم عليكم ! والبيان الإيراني ضدكم ! دليل على ايش ؟ خلاص لا تتعبي نفسك ! فضيحتكم بجلاجل ! كل العالم شاه أم الانبطاح ! خلاص كلامك هذيان وهلوسات ! قبلها بأيام ما خليتوا حد من العرب إلا شتمتوه لأنه تواصل مع الصهاينة واليوم رئيس الحومة أرفع منصب ومسؤول سياسي في إسرائيل بمثابة الحاكم في عقر داركم ! وبكرة وزير الاتصالات جاي عندكم عقبال الحوكمة الصهيونية كلها !هاهاها!

  8. مغربي يقول

    مغربي يقول 60 دقيقة منذ
    هل التطبيع طريق إلى التطويع ؟.عندما يتتحرك الصهاينة بكل حرية في إخوانهم صهاينة العرب هل يكون للأقصى مساند سوى واحد وهو الله سبحانه وتعالى فكل من عراب صفقة القرن والمدافع الرئيسي في التطبيع مع الصهاينة فعقاب الله قادم لآ ل سعود فإن جينتهم من جينة الصهاينة فجاء للمغرب العربي لغسل وجهه ويده من دم اليمنيين والسوريين والفلسطنيين وخاشقجي بعدما نام في السفارة أثناء قمة العشرين مختفيا عن الأنظار وعاد بسرة ليصل إلى المغرب العربي يمكن بوساطة فرنسية لتهدئة الأوضاع فالشعوب المغاربية كلها قالت كلمتها في آل سعود جهارا ولا تخشى من المنشار الذي حل بترابه بيس آل سعود لا اهلا ولا سهلا بابن سلمان .لو كان له كرامة لما قدم إلى المغرب العربي وبما انه لا ذمة له جاء على وفد بوليسي كبير للمنطقة المغاربية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.