تداول ناشطون عبر موقع “تويتر” مقطع فيديو مؤسف لمصريين يعمل أحدهما إماما والآخر مؤذنا لأحد مساجد في وهما يتشاجران ويضربان بعضهما البعض بعد اختلافهما على شيء يريدان سرقته من المسجد، دون أن تتضح طبيعته.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد سمع الإمام وهو يضبط المؤذن أثناء سرقته لأحد الاغراض ويسأله عن سبب أخذه معه للمنزل، زاعما ان هذا الغرض له، قبل أن يعود ويقول بأنه للناس.

 

ليرد عليه المؤذن قائلا: “إنت مال أهلك.. إنت مال امك؟”، ليعود الإمام ويرد عليه بأن هذا الغرض له، ليدخلا في عراك ومضاربة مع بعضهما البعض.

من جانبها، أحالت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويتية الإمام والمؤذن للتحقيق بعد تداول الفيديو الذي أثار استياء المواطنين.

 

وأكد مدير إدارة مساجد محافظة الجهراء إبراهيم العنزي، لـ”الراي”، الواقعة مؤكدا أنه “تم اتخاذ الإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات”.

 

وأوضح أنه “بعد المشاجرة، تقدم الإمام والمؤذن بطلب الصلح لدى الإدارة، إلا أنه تمت إحالتهما إلى التحقيق الإداري، لينالا جزاءهما حفاظاً على حرمة المسجد”.

 

وأكد على أن “الموضوع حالياً لدى الشؤون القانونية في الوزارة لاتخاذ الإجراءات المناسبة وفقاً لميثاق المسجد، والوزارة لا يمكن أن تتهاون في أي أمر يمس المساجد وراحة مرتاديها”.