عبّر النائب في مجلس الأمة الكويتي، صالح أحمد عاشور، عن تقديره للدور الذي تقوم به لـ”نزع فتيل الحرب بين وإيران”.

 

وقال في تغريدةٍ له عبر “تويتر” إن السلطنة تعمل على تجنيب المنطقة حرباً  يدفع الجميع فاتورتها.

 

وأضاف أن “هذه السياسات الحكيمة التي تريدها الشعوب للحفاظ على ثرواتها، فشكرا للسلطان قابوس والشعب العماني”.

وأعلن وزير الخارجية العُماني يوسف بن علوي أن السلطنة مستعدة لتقديم المساعدة لتجنب الصراع بين إيران والولايات المتحدة.

 

وقال يوسف بن علوي في تصريحاتٍ لقناة الجزيرة: ”ليس لدينا رسالة من أحد، سواءً من الإيرانيين أو من الإدارة الأمريكية، وفي اعتقادي من الممكن أن يبدأ حوار، وأعتقد أن الطرفين بحاجة وسط خضم هذه الإنشغالات إلى أن يجدوا الفرصة في أن لا يدخلوا في صراع غير مفيد لهم أو للمنطقة”.

 

وذكرت وزارة الخارجية العمانية عبر حسابها الرسمي في “تويتر” أن الوزير يوسف بن علوي اجتمع في مع مايك بومبيو وزير الخارجية الأميركي و جون بولتون مستشار الامن القومي الاميركي كل على حدة.

 

ولفتت إلى أن المباحثات مع الجانب الأمريكي لم تكن بمعزل عن المشكلات المعقدة التي تعاني منها المنطقة في سياق ضرورة مشاركة الجميع للوصول لحلول لهذه المشكلات.