شنت الإعلامية الجزائرية والمذيعة بقناة “ هجوما عنيفا على محافظ مدينة الفلسطينية ، وذلك في أعقاب تطاوله ليلة عيد الفطر بألفاظ نابية على المتظاهرين الفلسطينيين في الضفة الغربية والمتضامنين مع قطاع غزة والداعين لرفع  الحصار عنه.

 

وقالت “بن قنة” في تدوينة لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” تعليقا على ما ورد على لسانه من ألفاظ نابية بحق الداعين لرفع السلطة الفلسطينية حصارها عن غزة:” تتحرر عندما تغتسل من هؤلاء”.

 

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لمحافظ مدينة نابلس، أكرم الرجوب، وهو يتحدث خلال مسيرة خرجت مساء الأربعاء الماضي في مدينة نابلس، بدعوة من حركة “فتح”، لتأييد الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، و”رفض صفقة القرن”، بالتزامن مع دعوات للخروج في مسيرة بنابلس لرفع العقوبات عن غزة، قبل أن يتم إلغاؤها من دون توضيح الأسباب، وبالتزامن مع مسيرة أخرى خرجت في رام الله بدعوة من حراك رفع العقوبات، وقمعتها أجهزة السلطة الأمنية.

 

ووفقا للفيديو المتداول، فقد تحدث “الرجوب” بلغة شعبوية مطلقا التهديدات تهديدات لكل من “يتطاول على فتح والسلطة”، قائلًا: “مش حنسكتلكم بعد اليوم، يقولوا الي يقولوا، وينشروا الي ينشروه، اللي بدو يتطاول حنلعن أبوه، واللي بدو يشتمنا حنلعن أبوه، والي بدو يتطاول ع كرامتنا مش حنسكتلوا… بكفي”.

 

وأضاف: “هذا الظرف الوحيد اللي احنا بحاجة فيه نكون إيد وحدة، موحدين وقادرين على مواجهة السفلة والاحتلال في آن واحد.. هذا يومكم يوم الفتحاويين، بدهم يقولوا المحافظ خرج عن النص يقولوا”.