اعتبر الكاتب الصحفي الكويتي بأن ما يتعرض له الشعب المصري حاليا، خاصة بعد رفع نظام الرئيس لأسعار الوقود بنسبة 66%، عقوبة من الله لظلمهم وخذلانهم للرئيس المعزول .

 

وقال “المطيري” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” تعليقا على رفع :” كل مايجري في في عهد السيسي من غلاء وقهر واذلال وقمع وظلم ماهو إلا عقاب رباني جراء ظلمهم وخذلانهم لهذا الرجل الشريف”.

وأضاف في تغريدة أخرى:” باختصار شديد: د.محمد مرسي راهن على وعي الشعب المصري ففشل وذهب الى سجن العقرب. عبدالفتاح السيسي راهن على جهل الشعب فنجح وذهب إلى قصر الاتحاديه!!”.

يشار إلى أنه بحلول ثاني أيام عيد الفطر، كان الشعب المصري على موعد مع أول قرارات الحكومة الجديدة، وهو زيادة أسعار المحروقات من بنزين وغاز، ما أثار غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وللمرة الرابعة في أربع سنوات ترفع الحكومة المصرية أسعار الوقود والغاز الطبيعي بجميع أنواعه بنسب تصل إلى 50 بالمائة، ووصلت نسبة الزيادة على البنزين الأكثر شعبية نحو 50 بالمائة في حين زاد بنزين 95 الخاص بالأغنياء بأقل من 17 بالمائة.

 

وبررت الحكومة الزيادة لمعالجة ما سمته تصحيح منظومة دعم المنتجات البترولية وتعديل التشوهات السعرية في هذه المنظومة للحد من الآثار السلبية؛ إلا أن الزيادات في أسعار درجات الوقود لا تتسق مع مزاعم الحكومة.