تزامنا مع تهديدات لقطر وتوعد القيام بعمل عسكري ضدها حال حصولها على منظومة الدفاع الروسية الشهيرة “أس400″، أعلنت وزارة الدفاع القطرية عن اتفاقية عسكرية جديدة مع تهدف إلى حماية المجال الجوي القطري.

 

وذكرت الوزارة القطرية أنها أنشأت مع بريطانيا منظومة جوية لحماية المجال الجوي القطري، ونقلت المجلة الرسمية لوزارة الدفاع والقوات المسلحة القطرية “الطلائع”، عن وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري، خالد بن محمد العطية، قوله: “قمنا بإنشاء أول (سرب عملياتي) مع المملكة المتحدة”.

 

وأشار “العطية” إلى أنه “أول سرب يتم إنشاؤه في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية سنة 1945، ودولة والمملكة المتحدة تنشئان هذا السرب المكون من التايفون ليقوم بمهام واجب الدفاع عن الدولتين، وكافة المهام الدفاعية”.

 

وقال إنه “سيدخل الخدمة في قطر مع نهاية عام 2021، كما أن قيادته سوف تعمل بشكل دوري بين قطر والمملكة المتحدة”.

 

ويأتي هذا القرار، بعد أيام مما نشرته صحيفة “لوموند” الفرنسية، بشأن رسالة من ، الملك سلمان بن عبد العزيز، إلى الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، التي أخبره فيها بأن قد تتخذ إجراء عسكريا ضد قطر إذا حصلت على صواريخ “إس 400” الدفاعية من روسيا.

 

فيما أكد وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن قرار قطر شراء أي منظومة دفاعية أو عسكرية هو قرار سيادي لا علاقة للسعودية ولا لأي دولة أخرى به.

 

وقال إن بلاده تنتظر رد باريس إزاء ما جاء في الصحيفة الفرنسية عن تخوف سعودي من صفقة الصواريخ.