قضت محكمة تركية بالسجن 572 عامًا على بعد إدانته بالتحرّش الجنسي، بثمانية عشرة فتى من تلاميذها، بحسب ما نقلت وكالة دوغان الثلاثاء.

 

وكانت السلطات قد أوقفت الرجل بعد شكاوى من التلاميذ، وصدر عليه الحكم أخيرًا بالسجن 571 عامًا و11 شهرًا و25 يومًا، بعدما دانته محكمة في جنوب البلاد بتهم الاستغلال الجنسي واحتجاز الحريات والابتزاز والمس بالآداب العامة.

 

ونقلت صحيفة “حرييت”، أن الحارس يعمل في المدرسة الدينية منذ عام 2012، وأقام في مهجع الطلاب بين العامين 2013 و2015، رغم أن ذلك ممنوع.

 

وفي تلك المدة، كان يعتدي جنسيًا على عدد من التلاميذ القاصرين، بحسب الصحيفة، وبعدما ترك المهجع عام 2015، كان يدعو بعض التلاميذ إلى منزله لاغتصابهم.

 

ومن التهم التي وجّهت إليه أيضًا عرض محتويات إباحية على التلاميذ، وإرغامهم على التدخين وضربهم، بحسب الصحيفة.

 

ويأتي هذا الحكم بعدما أثارت قضية اغتصاب طفلة في الرابعة من عمرها في أضنة (جنوب) في شباط/فبراير الجاري، غضبًا عارمًا في البلاد.

 

وشكلّت الحكومة الأسبوع الماضي لجنة من ستة وزراء للبحث في وسائل مكافحة استغلال الأطفال.

 

وتقول وزارة العدل، إن جرائم الاستغلال الجنسي بحقّ أطفال ارتفعت من ثلاثة آلاف و778 عام 2006 إلى 21 ألفًا و189 عام 2016.