أثار كاتب صحفي سعودي استضافته قناة “أم بي سي” , جدلاً واسعاً, عندما تحدث عن أن الأذان بات مرعبا ويثير الفزع في .

 

القناة السعودية استضافت الكاتب الصحفي للحديث عن ما أسمته فتوى للراحل “ابن عثيمين”، تمنع رفع بمكبرات الصوت على المنارة، لما فيه من أذية للمساجد وأهل البيوت, حسب تسجيل صوتي تداوله النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وقال الكاتب السعودي إن تيار الصحوة بالسعودية استفرد بالناس حتى يأتي بأجندته الخاصة المتمثلة بـ”التشدد والخوف والتخويف”, مضيفا ” إن صوت يزعج المصلين والاطفال بشكل مرعب يثير الفزع في هذا البلد “.!

 

وزاد على ما سبق القول إن المساجد اعتبرها انا “ ضرار” نظراً لكثرتها, محاولاً ربط ما يجري اليوم بعهد الرسول عليه الصلاة والسلام, قائلاً إنه هدم مسجد في عهده بني ليؤثر على مسجد قباء في المدينة المنورة.

 

ودعا الكاتب السعودي إلى تقليص المساجد بالسعودية نظراً لأنها باتت “ضرراً” على المواطن السعودي-حسب قوله- حتى يكثر الناس في الصلوات, مشيراً إلى أن أئمة المساجد يتذمرون من قلة الحاضرين للمساجد!

 

وفجر حديث الصحفي السعودي جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي, اذ انتقد العديد من النشطاء حديثه واستضافة القناة السعودية لهذا الكاتب ودعوته التي انتقد فيها صوت الاذان ومطالبته بتقليص المساجد.

 

ورصدت “وطن” ردود الفعل على تصريحات الصحفي السعودي التي جاءت على النحو التالي..

 

https://twitter.com/G9OVFmIA8APh4Fi/status/965323665045848065

https://twitter.com/deedfde/status/965317352270295040