يبدو أن النظام السعودي الذي تعدى جميع الأنظمة الدكتاتورية في قمع معارضيه، لم يكتفي باعتقال الأكاديمي والكاتب السعودي المعروف الدكتور في شهر مارس من العام الماضي بتهمة الإساءة للإمارات ومحمد بن زايد، ليقوم اليوم بحذف آلاف التغريدات من حسابه بتويتر.

 

ولفت حساب “ويكليكس الخليج” أنظار نشطاء التويتر بالأمس، إلى حدوث تغير مفاجئ بحساب الكاتب السعودي “محمد الحضيف” حيث كان حسابه يعج بآلاف التغريدات، ولكن الآن أصبح الحساب يحوي 1582 تغريدة فقط.

 

ليتضح أن الأمن السعودي الذي يتحكم بحساب “الحضيف” بعد اعتقاله في مطار قادما من تركيا، قام بحذف آلاف التغريدات من حساب الكاتب المعروف من ضمنها التغريدات المهاجمة لسياسة الإمارات وولي عهد ابو ظبي محمد بن زايد.

 

وكان الأكاديمي السعودي المعروف محمد الحضيف، قد تم اعتقاله في شهر مارس 2016 بعد عودته من تركيا إلى المملكة.

 

وقال موقع “24” الإماراتي المقرب من دوائر صنع القرار في أبو ظبي والذي كان أول من كشف عملية الاعتقال حينها، أن اعتقال “الحضيف” أتى بعد انتقاداته المتكررة للإمارات، في إشارة إلى أن الاعتقال يأتي بناء على شكوى مقدمة من حكومة أبو ظبي.

 

وعُرف الحضيف بنقده اللاذع للسلطات الإماراتية لاستضافتها نجل الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح وموقفها من الحرب بسوريا وثورات الربيع العربي.

 

يذكر أن محمد الحضيف، المتخصص في مجال الإعلام، اعتُقل عدة مرات سابقة في عهد الملك الراحل عبدالله، على خلفية مطالباته المتكررة بالإصلاح كما تم اعدام أحد إخوته من المطالبين بالإصلاح.

 

“الحضيف” الذي شن الإماراتيين ومن ولاهم هجوما غير مسبوق على شخصه, كشف كل المؤامرات التي كانت أبو ظبي تحيكها ضد المملكة وهاجم سياسات محمد بن زايد الامر الذي أغضب صناع القرار في الامارات وهددوا مراراً وتكراراً بمعاقبته كما جاء على لسان نائب رئيس شرطة دبي ضاحي الخلفان.