AlexaMetrics أشرف السعد: لو أصبح السيسي رئيسا سابقا وهو حي "هلبس فستان وانضم لشواذ تركيا"! | وطن يغرد خارج السرب

أشرف السعد: لو أصبح السيسي رئيسا سابقا وهو حي “هلبس فستان وانضم لشواذ تركيا”!

ضمن حلقات “تطبيله” المستمرة لرئيس النظام المصري، خرج اليوم رجل الأعمال المصري الهارب أشرف السعد، ليؤكد أن “السيسي” سيظل رئيسا لمصر طالما أنه على قيد الحياة، متحديا معارضيه بأنه سيرتدي فستانا إذا حدث خلاف ما يقول.

 

ورصد (وطن) على حائط “تويتر” الخاص بـ “السعد” تغريدة قال فيها:”#السيسي رئيس مصر إلى أن يقضي الله أمرا كان مفعولا بعز عزيز أو بذل ذليل ولو أصبح رئيس سابق وهو حي هالبس فستان واطرقع بلبانة وانضم لشواذ تركيا”

 

وتابع “السعد” وصلات نفاقه المعتادة متحدثا عن السيسي”أقسم بالله ال جابك ربنا وماحد هايشيلك إلا ربنا حتى لو حبيت انت نفسك تمشي مش هاتقدر تمشي لأنك قدر الله، فاكر ناصر لما حب يتنحي قولنا له ايه ؟”

 

يذكر أن أشرف السعد واحد من أشهر الأسماء التي ظهرت مع بداية التسعينات، كان واحد من أصحاب شركات الأموال التي عرفت في هذا الوقت باسم “شركات توظيف الأموال الإسلامية” وكانت شركته تحمل اسم “شركة السعد”.

 

وقُبض على أشرف السعد عام 1991 بتهمة تهريب أموال الموديعين إلى الخارج وعدم استثمارها في مشاريع قوية، كما كان تؤكد دعاية هذه الشركات وباقي الشركات التي ظهرت في هذا الوقت،ـ وقضى 18 شهراً داخل السجن حتى خرج بعد تسديد ديونه، وسافر بعدها أشرف السعد إلى الخارج وهو مقيم حالياً في لندن.

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. كان الأحرى به أن يختص شواذ مصر بالانضمام إليهم؟!،لا شواذ تركيا؟!،أم تراه استحى بشواذ بني جلدته؟!،يتكلَم عن الشواذ وهو أكبر شاذ؟!،شاذ في أفكاره؟!،شاذ في ردحاته؟!،شاذ في قهقهاته وضحكاته مما دلَ على أنَه ميت القلب؟!،شاذ في هلواساته؟!،كيف لا وقد أشيع أن أحباءه العسكر ناولوه في السجن مرارا وتكرارا حبوب الهلوسة؟!،بلده خربانة؟!،عوض أن ينتحب كالنساء؟!،تجده يقهقه بملء فيه؟!،فهو لاهم له إلا البطن والفرج؟!،في زمن مرسي كان ينسب كل حدث يحدث في مصر ولو حادث سير بسيط في صعيد مصر كان ينسبه لمرسي ويحمله مسؤولية ذلك؟!،أما زمن سيده فالمسؤول الجن الأزرق والجن الأحمر؟!،بل وقل الأشباح؟!،بلده شاذ في كل شيء ورغم ذلك يتكلم عن شواذ تركيا؟!،بل وأليس سيده شاذ في حياته وقد حلف بأغلظ الإيمان أنه بقي ل10سنين وثلاجته ليس بها إلا الماء؟!،فمن عجز عن جلب الخير لنفسه ولعائلته القليلة العدد فكيف يجلب الخير ل100مليون نسمة؟!،ليس لهم من الأمر شيئا ؟!،اللهم إلا أن يقتلوا نصف الشعب المصري؟!، ارضاء لشذوذهم؟!،والحق أن السعي لذلك قد بدأ؟!،والدليل ان الإيعاز الشاذ قد صدر للمشائين بنميم بتعليق الفشل والإخفاق على شماعة الانفجار الديموغرافي؟!،فهلَ ذكَرهم الشاذ بقوله تعالى:(نحن نرزقكم وأياهم)؟!،وبقوله كذلك:(نحن نرزقهم وأياكم)؟!،هذا ليعلم من عدم الشرف والسعد أنَ الشذوذ فنون؟!،شذَ عن الأمة جهارا ونهارا ؟!،وهو آخر من يعلم؟!،مصيبته عظيمة كونه لا يدري أنَه شاذ ؟!.المسكين يمني نفسه بدوام وثبات حكم سيده؟!،متناسيا أن ذلك صك إدانة له ولشعبه؟!،كون أنه كما تكونون يولَى عليكم؟!،فهو وسواد شعبه مع من غلب؟!،هم لا يستحقون مرسي وطهارة وبياض وجه وأيدي مرسي؟!،هم يستحقون الجزم الثقيلة؟!،تدوس على رقابهم؟!،كيف لا وقد أعطوها أمثاله الضوء الأخضر لتضرب على المليان؟!،وأن لا تنصاع إلا لهواها ومتطلبات ارتداء الجزمة؟!،من أن لا يراعوا في بشر إلاً ولا ذمة؟!،هذا ديدنهم قديما مع فرعون؟!،وحديثا مع فاروق وناصر؟!،ناصر المنهزم والمبدَد للثروة والمقيد للحريات؟!،ورغم ذلك ترجوه أن يجثم على صدورهم مليا ؟!،موعزين له بالاستجداء والبكاء أن يعدل عن الاستقالة؟!،وأن يواصل سقايتهم من كأس النكبات والنكسات والخيبات؟!،طبتم وطابت أحلامكم وأنتم تذعنون لصنم استخفَكم فأطعتموه؟!،كيف لا وهو يهديكم سبيل الرشاد؟!،سبيل الانبطاح؟!،سبيل التخلي عن الأرض مقابل الدولار؟!،والتخلي عن العرض مقابل السلامة من نار الصهاينة؟!.

  2. هذا البغل المصري الهارب الى اوروبا بعدما سرق اموال وقوت المصريين برعاية وحماية لواءات العسكر المصري ومنهم البغل السيسي..هذا الكائن الحقير حقارة الشيطان الذي تحدى الله وعباده المؤمنين.مثلما يقوم هذا البغل الهارب الى اوروبا في تحدي الشعب المصري..هو يقول الحقيقة فالطغاة والقتلة والمجرمين والمحتلين بصفة عامة لن يتخلو عن المسؤولية وقيادة البلاد وقتل العباد الا بتدخل سيدنا ملك الموت ليحوله الى باطن الارض على غرار القمامات المنتنة ..فلا مايسمى الانتخابات الصورية ولا شيئ من هذا القبيل تحول ومواصلة هذا البغل العسكري الهمجي في حكم مصر..لقد فعلها البغل المقبور عبدالناصر وفعلها بعده البغال العساكر وانتهى حكمهم بأنتهائـــهم الى باطن الارض مثلهم مثل الكلاب المشردة التي تعفنت اجسادهم المنتنة…وتبقى خيانة الشعب وغدره بالرئيس المصري الشرعي سببا أكبر لهذا الطغيان العسكري البربري …

  3. عليه لبس الفستان من الان لانه لا احد يعترف برجولته فهو عباره عن منافق وصوته اشبه بانكر الاصوات يتلون كل يوم بلون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *