استنكر ، تغريداتٍ وتدويناتٍ لبعض مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعيّ، التي تتشفّى بالأمريكيين المتأثرين من إعصار “إرما” الذي يضرب ولاية ، معتبرينَ ذلك “غضباً من الله”.

 

ويرى الداعية المغربي رضوان بن عبد السلام أنه لا يجب على الإنسان ، حتى إن كان لديه دليل على جواز هذا الأمر، لأن ذلك لا يسمح به في زمن لُطّخت فيه صورة بالعمليات الإرهابية، التي تنسب للمسلمين، على الرغم من أن بريء منها.

وقال “بن عبدالسلام” أن الإسلام دين الرحمة، والتشفي نابع من نفسية المتشفي، وتركيبته غير السليمة. ناصحاً بتجنب التشفي، ونشر ثقافة الكراهية.

 

وأكد الداعية وفق “اليوم24″، أن هناك عددا كبيرا من الأشخاص يربطون أمر التشفي بالدين الإسلامي، ويدعون إلى ترميل نساء غير المسلمين، علما أن الدين الإسلامي لا يدعو الى مثل هذه الأشياء، بل العكس، فالدين الاسلامي يقول إن امرأة دخلت الجنة بسبب هرة، وباغية دخلت الجنة بسبب كلب سقته”.

 

وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب عزمه على زيارة فلوريدا، معلنا حالة الطوارئ الطبيعية في الولاية المنكوبة.

 

وذكرت السلطات الأمريكيّة أن الاعصار إرما قتل 5 أشخاص في فلوريدا.

 

وذكرت شركات كهرباء محلية أن الإعصار “إرما” تسبب في انقطاع الكهرباء عن ما يربو على 3 ملايين منزل وشركة في فلوريدا يوم الأحد، ولا يزال يهدد ملايين آخرين مع تحركه صوب الساحل الغربي للولاية.

 

وأضافت الشركات أن استعادة الكهرباء بشكل كامل قد تستغرق أسابيع.

 

وتراجعت قوة الإعصار الضخم إلى الدرجة الثانية، على سلم تصاعدي من 5 درجات، بعد دخوله بعد ظهر الأحد البر الأميركي من جهة الساحل الغربي لولاية فلوريدا، كما أعلنت الأرصاد الجوية الأميركية.