شنُّ المؤرخ والأكاديمي الفلسطيني، بشير نافع، هجوما عنيفا على الرئيس الجزائري عبد العزيز ، مطالبا الجزائريين بوضع حد لما أسماها “جمهورية التزييف”، ورئيس دائم التنقل بين القبر والمستشفى، على حد وصفه.

 

وقال “نافع” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” لماذا لا يضع ، من قدموا مليوناً من من أجل ، نهاية لجمهورية التزييف والرئيس دائم التنقل بين المقبرة والمشفى؟”.

https://twitter.com/BasheerNafi/status/860588199474847744

وكان غياب الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة قد أثار جدلا واسعا خلال الفترة الماضية، حيث استمرت حالة الجدل حتى ظهوره خلال الإدلاء بصوته في التي جرت الخميس الماضي، إلا أن عدم قدرته على وضع ورقة الانتخاب داخل الصندوق الانتخابي أعاد الجدل حول حالته الصحية.