أنور مالك محذرا الحكام الطغاة: “لكل فرعون زمانه.. وحتما سيأتيه موسى ويغرق كيانه”

قال الباحث والحقوقي الجزائري الدكتور أنور مالك، أن لكل حاكم طاغية زمان موعود، له من يموله ويحميه، مؤكدا على أنه مهما طال الزمان سيأتيه من يغرق كيانه.

 

وقال “مالك” في سلسلة تغريدات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” لكل فرعون زمانه قارون يدعمه بماله وشعب خاضع لاستخفافه وسحرة يشرعنون طغيانه وجنود يحمون سلطانه لكن مهما طالت أيامه سيأتيه “موسى” ويغرق كيانه!”.

 

وأكد في تغريدة أخرى على أن الغلو لا يبني أوطاننا بالقول: ” الغلو لم ولن يبني أوطانا سواء في البراءة من حاكم حد تكفير كل من يواليه والحكم عليه بالردة أو في موالاته حد تضليل كل معارض وتصنيفه من الخوارج”.

 

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

حياتنا