AlexaMetrics مسؤول سعودي: لن نقدم منحا بعد الآن ولم نوقف الفرامل فحسب بل رفعنا "الهاند بريك" أيضا | وطن يغرد خارج السرب

مسؤول سعودي: لن نقدم منحا بعد الآن ولم نوقف الفرامل فحسب بل رفعنا “الهاند بريك” أيضا

قالت صحيفة “السفير” اللبنانية، إن هناك مقاربة سعودية جديدة للعلاقات مع لبنان، حيث سيتم إرسال أولى إشاراتها بتعيين سفير سعودي جديد في بيروت قبل نهاية العام الحالي.

 

ونقلت الصحيفة عن مصدرين فرنسي وسعودي، أن فرنسا تواصل الالتزام ببرنامج تسليح الجيش اللبناني، وإنها قامت بتصدير أسلحة وذخائر تمّ توزيعها في مستودعات الجيش السعودي في السعودية، متسائلة: هل سيتمّ تحويل هذه الأسلحة مباشرة وبالتالي سيستأنف الفرنسيون توريد الدفعات المتبقية إلى لبنان مباشرة؟

 

كما نقلت الصحيفة عن مصدر ديبلوماسي في بيروت أن السعودية أبلغت الحلفاء والأصدقاء اللبنانيين أنها ليست بصدد دفع الأموال في الساحة اللبنانية وغيرها من ساحات المنطقة، كما كانت تفعل في السابق، وأن جلّ ما تستطيع فعله هو إعادة تحريك الهبة للجيش اللبناني بقيمة 3 مليارات دولار (دفع السعوديون من أصلها حوالي 700 مليون دولار للفرنسيين)، لكن بشروط ترتبط الى حد كبير بهوية من سيكون وزيراً للداخلية ومَن سيكون وزيراً للدفاع ومن سيكون قائداً للجيش في المرحلة المقبلة، على حد قول الصحيفة.

 

وفي في نفس السياق، حول التحول في السياسة السعودية في المنح والهبات، كشفت صحيفة “القدس العربي” اللندنية، أن أحد المسؤولين البارزين في النظام السعودي المالي قال لنظيره الأردني إن بلاده في ما يتعلق بنفقات القطاع العام والنفقات الرأسمالية لم تقف عند استعمال الفرامل فقط بل رفعت الـ”هاند بريك” كاملا .

 

وأوضحت الصحيفة أن هذه الرسالة تؤكد أن السعودية تتغير ماليا وتعني حسب خبراء تفكيك العبارات أردنيا أن السعودية عندما توقف نفقاتها في القطاع العام داخل المملكة فهي أولا لن تخصص مالا لمساعدة نفقات رأسمالية في الأردن أو مصر أو أي من الدول الحليفة.

 

وتعني ثانيا أن الرياض تدرك الواقع الذي يقول أن الملف اليمني سيستنزف لاحقا الكثير من الفائض المالي بصرف النظر عن نتيجة الحرب والمعركة لأن السعودية ستكون مسؤوليتها إعادة اعمار اليمن والانفاق عليه لفترة طويلة وهو ما لاحظه مسؤولون كبار في الأردن خلال اجتماعات مغلقة، بحسب الصحيفة .

 

وثالثا تعني الرسالة نفسها أن الدول الصديقة التي تتوقع دعما سعوديا عليها أن تبحث بعد الآن عن آلية للشراكة الاستثمارية وهو ما يحصل في عموم الأحوال بين الأردن والسعودية هذه الأيام .

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. الاردن اشرف و اعز من شويه الدولارات الي يعطونا ايها وهي ليست منحه بل واجب عليهم ان يدعموا الاردن المرابط على الحدود و المستضيف للشعب الفلسطيني الذي تخلو هم عنه …. و بالمناسبة الاردن هو اقل بلد يتم اعطائه ما يسمونه منحه و لربما دول غير عربيه تاخذ منح اكثر من الاردن بكثير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *