السعداوي: العملاق أبلغني أن السادات سيموت والشعوب أقوى من جيوشها وحكامها الطغاة

4

تحت عنوان “ضباب الرؤية وضوء الماضي” كتبت الكاتبة المصرية المثيرة للجدل في تصريحاتها قائلة إن ما أسمته “عملاق الأمل” هتف داخلها وهي داخل السجن قائلاً لها ” السادات سيموت وإحنا هنخرج ممن السجن”.

 

السعداوي أضافت في مقالها الذي نشرته صحيفة “الأهرام” المصرية..”  وفي يوم احتفاله بعيد نصره، تم اغتيال الحاكم، بسلاح القوى الدينية الارهابية ذاتها التي دعمها بالمال والسلاح والاعلام”.

 

وتابعت السعداوي: “منذ التاريخ القديم يظل الشعب المصري أكثر ذكاء وابداعا من ملوكه وحكامه، فالعقل المبدع لا يهدر وقته في السعي للحكم، ولا يغير التاريخ الا العقول المبدعة، يستخدم أغلب الحكام ابداع الشعوب للتسلط والإثراء، ثم يموت الحاكم ، وتبقى الشعوب أقوى من جيوشها وحكامها الطغاة.

 

واختتمت قائلة: “يلعب الزمن دورا في الكشف عن الهزيمة أو النصر، وتظل الرؤية ضبابية في الحاضر، حتى يكشفها ضوء الماضي”.

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. الأستاذ الدكتور بسيوني الخولي يقول

    علينا أن نتعاطى مع مثل هذه الشخصيات الخرافية الوهمية بهدوء ، ونسمع لأساطيرها كمن يحكي للأطفال حكاية ماقبل النوم ، ونشعرهم بأن ما يقولونه يسعدنا ، وعلى همس كلماته ونبراته الحانية سنذهب في سبات عميق ، ثم نستيقظ وكأن شيئاً لم يكن ، لنستمع إلى أحدوثة أخرى ممن هم على شاكلة ماما السعداوي وهكذا دواليك !!

  2. خليل الروح يقول

    منذ التاريخ القديم يظل الشعب المصري أكثر الشعوب خنوعا وتكيفا مع الطغاة . من فرعون الى عبدالناصر والسيسي .. وبقية الجملة لم افهم مقصدها المتناقض ، ” فالعقل المبدع لا يهدر وقته في السعي للحكم، ولا يغير التاريخ الا العقول المبدعة ” .. وكيف للعقول ان تغير دون سلطة تمكن في عالم متخلف

  3. خليل الروح يقول

    حبذا ان يتخلص اخوتنا المصريين من عقد تلاحقهم .. مصر ام الدنيا .. احنا بناة الاهرام وليس عمال بني اسرائيل .. نحن .. نحن .. 90 مليون يحكمهم مخبول .. لقبه ” السيء مكرر ” .. السيسي

  4. عبدالله يقول

    لا اعرف امثال هذه ماذا فعلوا(انتجو, اثروا, اوجدوا) في الحياة وما الفائدة منهم؟ انى لاارى اعمالهم سوى انه مثل النباح الذي يشير ال كلب نابح! جميع الطواغيت لم يستطيعوا ان يغيروا حركة واحدة من كلمة واحدة له صلة بالاسلام ان كان قرآن, حديث او كلام علماء!! لكن اعترف فيهم خصلات لو كانت في المسلمين لسيطروا(المسلمون) على العالم الى يوم القيامة الا وهو العزم, الاصرار, عدم الشعور بالملل والتفاني والتضحية بالمال والنفس من اجل محاربة الدين بكل الوسائل!!!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.