AlexaMetrics لعجزها عن تأمين الدولار .."سنتر بوينت" تعلن توقف أعمالها في مصر | وطن يغرد خارج السرب

لعجزها عن تأمين الدولار ..”سنتر بوينت” تعلن توقف أعمالها في مصر

أعلنت مجموعة متاجر سنتربونت وهوم سنتر وماكس، في مصر، عن إغلاق جميع فروعها في محافظة الإسكندرية ،بسبب عدم قدرتها على تأمين “الدولار” للقيام بأعمالها، مع قيامها بإعادة تقييم لجميع اعمالها في مصر بشكل عام.

وقال المدير الإقليمي لشركة الشرق الدولية للتجارة المحدودة، بيتر مورلاند، في بيان له: إنه نظراً للظروف المعقدة التي تمر بها بيئة الأعمال في جمهورية مصر العربية، فإن شركة الشرق الدولية للتجارة المحدودة تدرس كافة عملياتها الراهنة وتعيد النظر في مختلف أعمالها على مستوى البلاد.

وأضاف في البيان أنه: “بموجب ذلك، نود التأكيد بأن جميع الموظفين المتضررين من عملية إغلاق المتاجر في الإسكندرية ستتاح لهم فرصة الانتقال إلى أي من فروعنا في القاهرة، أو أي من متاجرنا على مستوى منطقة الشرق الأوسط، أما بالنسبة للموظفين الذين لا يرغبون بالانتقال فسيتم منحهم مكافأة نهاية الخدمة بشكل كامل بموجب قوانين العمل المصرية”.

وتابع: “إننا ومع ما يقرب من 8 سنوات من العمل في مصر، فإننا استطعنا اكتساب معرفة موسعة وفهماً عميقاً للسوق المصرية، ونؤكد بأننا لا نزال ملتزمون بأن نكون جزءاً من عملية تطوير قطاع تجارة التجزئة في البلاد، كما أننا نثمن ونقدر كثيراً مختلف شركائنا في الصناعة وكافة عملائنا الموقرين”.

يذكر أن مصر تعاني من نقص حاد في العملة الصعبة “الدولار”، مما فتح بابا لانتشار واسع للسوق السوداء، حيث تراوح سعر الدولار في الاونة الاخيرة ما بين 12.75 جنيها وبين 13.15 جنيه، في الوقت الذي بلغ فيه سعر الصرف الرسمي 8.88 جنيها.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *