فيديو| سخرية واسعة من وزيرة نرويجية قفزت وسط البحر للتضامن مع اللاجئين

0

أقدمت “سيلفي ليستهاوج”على رمي نفسها قبالة إحدى الجزر اليونانية التي تعد مركز وصول للاجئين السوريين القادمين من تركيا.

 

وبدلا من أن تلاقي الوزيرة النرويجية تعاطف المواطنين في النرويج، واجهت سخرية كبيرة، وذلك بعد أن نشرت صحيفة “داجبلاديت” النرويجية الحادثة.

 

كما أن الصحيفة النرويجية الساخرة VG سخرت مما فعلته الوزيرة، وعنونت مقالها بأن “ليستهاوج” تلعب بخطورة، من أجل معرفة واقع الحرب.

 

وكشفت وسائل الإعلام النرويجية أن المسؤولة الحكومية تعمدت رمي نفسها بشكل مفاجئ أثناء زيارتها لجزيرة ليسبوس الأسبوع الماضي لمحاكاة الإنقاذ من الغرق وفهم تجربة ، ولفت الانتباه لمعاناتهم بعد تسجيل غرق العديد من هناك.

 

وقالت الوزيرة حول هذه التجربة “ثمة شيء واحد تقلق بشأنه، وهو الأشخاص الذين يبيعون سترات نجاة من شأنها إغراقهم في المياه بدلاً من إنقاذهم، فهذا يعد شيئاً مُستحيل الفهم”على حد وصفها.

 

وما لبثت مواقع التواصل أن ضجت بهذه اللفتة حيث أشاد بعضهم بتصرف الوزيرة، لافتين إلى أهميته البالغة في محاكاة معاناة طالبي اللجوء، فيما استهزأ آخرون بذلك معلقاً:”أغلقت عيني من أجل تجربة كيف يعيش الأعمى”، معتبرين ذلك إهانة للاجئين ومعاناتهم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.