عوّاد باعها : الجُزر مقابل الرُز..السيسي يتنازل وعبد الناصر يؤكد!!

0

هنالك فرق كبير وشاسع بين الوحدة العربيه وبين وحدة الانظمه العربيه الدكتاتوريه ولو كان الامر يتعلق بوحدة الامه والشعوب العربيه والدفاع العربي المشترك لاعتبرنا ان تنازل النظام الانقلابي في مصر عن جزيرتي تيران وصنافير امرا طبيعيا في الوطن الواحد والبلد الواحد لكن ماهو واضح ان النظام السعودي اشترى الجزر المصريه بصفقة وعود وامتيازات يقدمها لنظام مصري فاقدا اصلا للشرعيه منذ ولادته ونشأته وهو بالمحصله ليس مخولا ان يتنا زل عن اي شبر من الاراضي المصريه وفي المقابل وماهو ثابت هو ان النظام السعودي نظام عائلي رجعي تابع للامبرياليه الغربيه والامريكيه وهو نظام ليس امين لا على اراضي الجزيره العربيه ولا على الاراضي المصريه والمؤكد انه نظام غير حريص على سيادة الدول العربيه والوطن العربي وهو النظام الذي تامر على سيادة مصر عبد الناصر وشارك في غزو العراق واحتلاله من قبل امريكا عام 2003 وهو النظام نفسه اللّذي تنا زل عن ثلثي فلسطين التاريخيه من خلال ما سمي بمبادرة السلام “العربيه” السعوديه وهو النظام الذي دمر اليمن وهو نفسه الذي يحتضن القواعد العسكريه الامريكيه والغربيه في الجزيره العربيه ومنظقة الخليج العربي وبالتالي ماجرى حول جزيرتي تيران وصناtير هو صفقه بين نظامَين عَميلين للغرب والكيان الصهيوني المنتفع الاول من تفريط النظام المصري بجزيرتين استراتيجيتين استشهد على ارضهما جنود مصريون عام 1955 وعام 1967  العام الذي احتل فيه الكيان الصهيوني تيران وصنافير التي تمت اعادتهم للسياده المصريه المنقوصه في اعقاب توقيع معاهدة كامب ديفيد عام1979…معاهدة كامب ديفيد كبَّلت السياده المصريه على سيناء وجزيرتي تيران وصنافير بقيود لا تحصى ولا تعد وعلى راسها ان تكون الجزيرتَين منزوعتي السلاح وفي هذا الاطار تعهدت السعوديه لامريكا والكيان الاسرائيلي ان يبقى الحال كما هو اذا  اصبحت الجزر تحت السياده السعوديه…

جزيرة تيران ومضيق تيران يفصلان خليج العقبه عن البحر الاحمر حيث تحظى تيران باهميه استراتيجبه قسوى بالنسبه للكيان الاسرائيلي، حيث تمر معظم الملاحة البحرية بين الكيان ( ام الرشراش المصريه.. ميناء إيلات) وإفريقيا والشرق الأقصى عبر مضيق تيران واغلاق هذا المضيق يعني حصار الكيان بحريا واغلاق المضيق من قبل مصر ادى الى غزو واحتلال جزيرة تيران الجزيرة التي تبلغ مساحتها 80 كم مرَتين{1955 و 1967} من قبل الكيان الصهيوني المدعوم امريكيا  حيث احتل الكيان  تيران عام 1967، ولم ينسحب منها  حتى عام 1982 في إطار اتفاقية كامب ديفيد الموقعة عام 1979، وجرى الاتفاق على نشر قوة دولية للإشراف على حركة الملاحة في المضيق وابقاء الجزر منزوعة السلاح حتى يومنا هذا وبالتالي مالم يدركه ويعرفه الكثيرون هو ان مضيق تيران من اهم  النقاط الاستراتيجيه ذات الاهميه الخاصه في الحفاظ على الامن القومي المصري والعربي بشكل عام من جهه ومن اهم نقاط ضعف الكيان الصهيوني الذي يمكن حصاره وخنقه من خلال اغلاق مضيق تيران من جهه ثانيه….الذي جرى ليست اعادة ترسيم حدود بين مصر والسعوديه لابل  هو  نزع سيادة مصر عن الجزيرتين  وهذا ما  أكده السفير إبراهيم يسري، مدير إدارة القانون الدولي والمعاهدات الدولية بوزارة الخارجية سابقا، الذي قال  أن” جزيرتي “تيران وصنافير” مصريتان 100% منذ العهد العثماني، مضيفا أنه حين تم إبرام اتفاقية طابا التي كان مشتركا بها تم الاستعانة بالخرائط التاريخية التي أثبتت أن جزيرتي “تيران وصنافير” تتبع السيادة المصرية” والامر نفسه اكده  محافظ جنوب سيناء الأسبق عبدالمنعم سعيد التي اكد ان  الجزيرتين تتبعان لولاية سيناء وانهما ” جزيرتان مصريتان وكان للجيش المصري منذ الخمسينيات تواجد عسكري فيهما، نافيا الحديث عن قيام السعودية بمنحهما لمصر خلال تلك الفترة من القرن الماضي”وأوضح سعيد أنه” خدم عقب تخرجه من الكلية الحربية عام 1955 في جزيرة تيران، مشيرا إلى أنه كان يتردد على الجزيرة كل 10 أيام عبر الطائرة لتزويد الجنود بالطعام على نقطة الحدود هناك.وأضاف: “طول عمرهم جزر مصرية وعندما كنت محافظًا لجنوب سيناء كانوا تابعين للمحافظة وطوال فترة خدمتي بالجيش المصري في سيناء كانت القوات المصرية تتواجد باستمرار هناك”….

الاهم من هذا وذاك ان الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر اكد في اكثر من مناسبه واكثر من خطاب ان تيران مصريه وخاضعه للسياده المصريه والدفاع عنها واجب مصري وعربي  وجاء ذلك ابان الغزو الاسرائيلي والعدوان الثلاثي عام 1956   وعام 1967 ابان حرب حزيران واحتلال القوات الاسرائيليه كما ذكرنا اعلاه لجزيرتي تيران وصنافير لابل ايضا هنالك اغنيه مصريه تسمى “تيران يوم الخلاص” سجلت في الاذاعه المصريه بتاريخ 5 يونيو 1967  تتحدث عن اهمية موقع تيران في الحرب مع اسرائيل..شاهد  واستمع لهذا الرابط على موقع يوتيوب https://www.youtube.com/watch?v=1XHIi06HYXU…. استمع واستمعي ايضا لخطاب ومقابله مع الرئيس الراحل جمال عبد الناصر… جمال عبد الناصر يحسم موقف جزيرة تيران و صنافير في حديثه لممثلي اجهزة الاعلام العربيه والعالميه..شاهد على موقع اليوتيوب https://www.youtube.com/watch?v=52FUc0Kt1_g….. وشاهد ايضا https://www.youtube.com/watch?v=H_k-3mdnev0….انقلوا الرابط الى محركات البحث للمشاهده!!

جزر تيران وصنافير تقع في مدخل مضيق تيران الذي يفصل خليج العقبة عن البحر الأحمر، 6 كم من ساحل سيناء الشرقي، وتبلغ مساحة الجزيرة 80كم²   والمصادر العثمانيه تشير الى تبعيتها الى مصر ولا يوجد  هناك “بحسب اطلاعنا حتى الان” وثائق تشير بانها تابعه للدوله السعوديه وجوهر القضيه هنا  لايكمن  بتبعيتها لمصر او السعوديه اذ ان الامر شبه محسوم او يُحسم بهذا الشكل او ذاك لا بل يكمن بمسلكية النظام الانقلابي ومشتقاته من فاسدين في مصر الذين يبيعون مصر قطعه قطعه من اجل تثبيت نظام حكم السيسي الذي يستخف ويستهتر بعقول الشعب المصري حين يعلن تنا زله عن تيران وصنافير باكاذيب غير موثقه تاريخيا وغير مقنعه بالنسبه للشعب المصري ولو كان هذا النظام يملك ذره واحده من الوطنيه المصريه لعرض تنازله عن الجزر على استفتاء شعبي مصري الذي سيرفض بالتأكيد خطوة  بيع عوَّاد الجزر والوطن المصري…الجُزر المصريه مقابل الرز السعودي بمعنى المال..”عندهم فلوس زي  الرُز”… السيسي تنازل عن  سيادة مصرعلى تيران  وصنافير مقابل المال فيما اكد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر دوما في خطاباته على مصرية الجزر لابل ان الرئيس محمد مرسي رفض بحث  طلبا سعوديا حول امكانية التنازل عن جزر تيران وصنافير…

واخيرا وليس اخرا  لابد من ذكر  ان الكيان الاسرائيلي وافق مسبقا على تسليم الجزر واقامة الجسر بين مصر والسعوديه لانهما سيبقيان تحت رحمته وسيطرته فإن اراد تحت اي حجه, فسيقوم باحتلال الجزر مجددا او قصف الجسر المزمع اقامته ولذلك على السعوديه ومصر ضمان عدم  حدوث اي خطر على الكيان في ظل وجود الجزر والجسر في مرمى النيران الاسرائيليه والامريكيه.. عوَاد باع مياه النيل لاثيوبيا وعاد وباع تيران وصنافير للسعوديه ومن قبل  قام بتدمير  اكثر من ثلث مدينة رفح بحجة الامن وعوَاد هذا دمر سيناء ودمر موقع مصر الاقليمي وهو  اكبر خطر على امن مصر القومي والاقتصادي  والوطني…عواد سيعود للبيع والتفريط مجددا والكار غَدار واول الرقص حجلان ومصر تقف اليوم على فوهة كارثه او فوهة بركان شعبي سينفجر في وجه النظام الانقلابي…انقذوا مصر من براثين النظام التفريطي والعميل… الشعب يريد اسقاط النظام..ماشي..لكن الافضل ان نقول ان اسقاط النظام واجب توجب على الشعب المصري القيام به اليوم قبل غدا وقبل ان يفوت الاوان.. عوّاد باعها وسيبيع ماهو اثمن قادما : الجُزر مقابل الرُز..السيسي يتنازل وعبد الناصر يؤكد وكلمة الفصل اليوم هي لايادي وسواعد الشعب المصر..السيسي يشكل خطر الاخطار على مصر!!

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.