عائلة منفذ تفجير اسطنبول: ابننا قتل في “منبج” السورية وفوجئنا من أفعاله ونشعر بالخجل

0

 

أفادت صحيفة “يني شفق” التركية، بأنها وصلت إلى عائلة منفّذ هجوم إسطنبول الانتحاري “نبيل فاضل” التي بينت أن “فاضل” انضم لتنظيم الدولة قبل سنتين وأنها كانت تظن أن أبنها قد مات حيث قالت: “جاءنا مسؤول تنظيم الدولة عن مدينة “منبج” السورية، وقال لنا إن ابننا قد قتل في صد هجوم لوحدات حماية الشعوب الديموقراطي وأنهم لم يستطيعوا ان يسحبوا جثته” حيث بينت العائلة ان اقامت بيت عزاء لفاضل بعد ان ظنت أنه ميت.

 

وبينت الصحيفة أن عائلة فاضل بينت أنها لا تعلم شيئاً عن سفر أبنها إلى تركيا، حيث قالت: “لم نكن نعلم عن سفره إلى تركيا، نحن لسنا مقتنعون عن إرساله إلى تركيا وتأمين هذه القنابل له، ولم نفهم أيضاً كيف تم إقناعه ليفجّر نفسه، لقد تفاجئنا وخجلنا كثيراً حين علمنا أن منفّذ الهجوم في ساحة مسجد السلطان احمد هو فاضل”.

 

وكان نحو 10 أترك قتلوا الاسبوع الماضي في تفجير انتحاري تبناه تنظيم الدولة الاسلامية وسط أنقرة, وكشفت الدولة التركية عن منفذ التفجير هو مهاجر سوري ينتمي إلى داعش.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More