كواليس وتفاصيل جديدة بلقاء الرئيس ابو مازن مع الاعلاميين المصريين

0

كشف مكرم محمد أحمد، نقيب الصحفيين الأسبق، عن تفاصيل لقاء وفد الصحفيين والإعلاميين بالرئيس محمود عباس أبومازن، مساء السبت، بقصر الأندلس بالقاهرة، لتوضيح معالم الأزمة الفلسطينية الحالية وموقف السلطة منها.

وقال مكرم، في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم»، إن أبومازن أكد أن زيارته لمصر تهدف لضرورة اتخاذ موقف حاسم بشأن أزمة حماس وإسرائيل، قائلا: «حماس تخادعني، وأنا الرئيس الأوحد لدولة فلسطين».

وأضاف عباس: «لا يمكن أن أتحمل مسؤولية أمر ما، دون أن يكون لي سلطة كاملة بالدولة»، مبديا استياءه من أن حماس خاضت حربا بقرار منفرد، مما ترتب على ذلك خسائر مهولة، كما قتلت 3 إسرائيليين بعد تشكيل حكومة الوحدة بأيام، ما يعتبر مخالفة صريحة منهم لوحدة الصف الفلسطيني، وفقا لتصريحات مكرم.

وأكد الرئيس الفلسطيني أنه سيلجأ للمحكمة الجنائية الدولية ضد إسرائيل بسبب خسائر القتل، كما يفكر في إرسال مجموعة من منظمة التحرير الفلسطينية إلى هناك لدعم موقفه، مشيرا إلى ضرورة توحيد القرار، كما طالب بإمهاله شهرا وسوف يكون هناك مفاجأة، حسبما صرح نقيب الصحفيين الأسبق.

وأشار مكرم إلى أن الرئيس الفلسطيني سيعرض خطته كاملة على مجلس وزراء الخارجية العرب، في اجتماع الجامعة العربية، كما يلتقي الرئيس عبدالفتاح السيسي، لعرض الموقف العام عليه.

من جانبه،قال الكاتب الصحفى مصطفى بكرى فى لقاء ببرنامج صباح الخير يامصر حول لقاء الاعلاميين والمثقفين المصريين بالرئيس الفلسطينى محمود عباس (ابو مازن ) امس انه كان لقاءا صريحا انتقد فيه ابو مازن على موقف حماس واسرائيل والولايات المتحدة فى وقت واحد واكد انه تحمل من حماس انفرادها بالقرار وتسويفها فى اتخاذ قرار بوقف اطلاق النار واسرائيل ومااحدثته من تخريب متعمد فى القطاع.واشار الى انه اطلعهم على ماينوى الحديث فيه امام اجتماع وزراء الخارجية العرب المقرر انعقاده اليوم بجلسة مغلقة واكد انه ينوى القاء قنبلة اذا استمر الوضع كما هو لانه ضاق ذرعا بكل الاطراف وعليه يمكن اتخاذ قرار بمسؤولية اسرائيل كدولة الاحتلال عن الاراضى المحتلة وحل السلطة الفلسطينية واعتبار منظمة التحرير الفلسطينية هى الممثل الشرعى الوحيد للشعب الفلسطينى وعليها ان تاخذ مكانها فى كل منظمات التابعة للمنظمة الدولية وعليه سيتوقف التنسيق مع الجانبين الامريكى والاسرائيلى وعلى الامم المتحدة تحمل مسؤولياتها تجاه الاراضى المحتلة وكيفية ادارتها

واضاف ان الرسائل المتعددة التى ارسلها الرئيس عبد الفتاح السيسى فى خطابه امس الى الشعب كان اهمها على الاطلاق هو حرصه على معرفة الحقائق وبكل شفافية وانه يشعر بغضب الناس ويعرف ابعاد الازمة الكبيرة وانها ليست ازمة اليوم ولكنها متراكمة من سنوات عديدة .

حضر اللقاء وفد من الصحفيين والإعلاميين، منهم مكرم محمد أحمد، نقيب الصحفيين الأسبق، ومصطفى بكري، ومجدي الجلاد، وخيري رمضان، ونبيل عبدالنعيم، وثروت الخرباوي، وراندا أبوالعزم، ومحمود الورواري.

اما خيري رمضان فقال تعليقًا على لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس ببعض الإعلاميين المصريين إن «أبو مازن» غاضب من سياسات حركة «حماس»، ويعترف بضعفه أمام قوى الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «هنا العاصمة» المذاع على فضائية «سي بي سي»، مساء السبت، أن «أبو مازن» يرغب في تزع سلاح «حماس» وتسليمه للدولة.

وأوضح أن الرئيس الفلسطيني، سيعتبر حكومة حماس «انقلابية»؛ في حالة رفضها تسليم ما لديها من أسلحة للدولة وعدم أخذ قرارات منفردة، مؤكدًا على إلغاء الشراكة مع «حماس» في حالة رفضها إقامة دولة فلسطينية واحدة تديرها السلطة الشرعية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More