يبدو أن التفاعل الكبير من قبل السعوديين مع مقطع الفيديو الشهير الذي وصف فيه اللاعب السعودي المعروف نجم نادي الهلال، عددًا كبيرًا من الإعلاميين السعوديين بأنهم مجرد “إمعات”، وأن آراءهم الرياضية تأتي من تغريدات مستشار “ابن سلمان” تركي آل الشيخ وأنهم لا يخالفونها، قد أثارت جنون “آل الشيخ” ودفعته للرد.

 

وكان “القحطاني” قد نشر تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قال فيها: “إمعات، كاد المريب أن يقول خذوني” بعد الهجوم عليه من قبل الإعلاميين المقصودين.

 

 

الأمر الذي أثار جنون تركي آل الشيخ ودفعه للرد عليه وأخذ الموضوع في إطار ساخر لحفظ ماء وجهه أمام جمهور (القحطاني) الكبير الذي لن يقبل أي هجوم على نجم الهلال: “أتوقع يقصد الروقي – المريسل – جستنية – البكيري – التويجري – توفيق الخليفة – سامي القرشي … وآخرون إحساس ونسيت وليد الفراج”.

 

 

 

ونشر آل الشيخ تغريدة فيها صورة للقحطاني وهو يوجه السهام، وهي الاحتفالية المعروفة له بعد تسجيل الأهداف حيث قال: “في قلب كل إمعة”.

 

ودشنت الجماهير وسمًا حمل عنوان #كلنا_مع_ياسر_ضد_الإمعات.

 

وقبل يومين شن اللاعب السعودي المعروف ياسر القحطاني نجم نادي الهلال، هجوما عنيفا على مرتزقة الإعلام السعودي الذين يطبلون لمستشار “ابن سلمان” ورئيس هيئة الرياضة تركي آل الشيخ خوفا من بطشه أو تزلفا له، واصفا إياهم بـ”الإمعات”.

 

وقال “القحطاني” في فيديو متداول له معلقا على مهاجمة الإعلام السعودي للمنتخب بعد هزيمته الثقيلة أمام بلجيكا في المباراة الودية التي جمعتهما بمدينة “بروكسيل” البلجيكية، ضمن استعدادات المنتخبين لكأس العالم 2018:”تعامل الإعلام مع نتائج المنتخب الودية فضيحة للأسف احنا صار عندنا إعلام وإعلاميين “إمعات” بكل ما تحمل الكلمة من معنى”.

 

وتابع مستنكرا انسياقهم كالقطيع وراء تركي آل الشيخ:” هؤلاء الإمعات ترمومتر إبداء الرأي عندهم هي تغريدات المستشار تركي آل الشيخ، إن قال المنتخب سيء فهو سيء وإن ذكر غير ذلك فهو كذلك”.

 

وأضاف ما نصه:” طيب يملك من الشجاعة اللي تجعله يبدي وجهة نظره ، أما انت ما مخول انك تتبع وجهة نظره، معالي المستشار ليس هو (الترمومتر) الترمومتر هو فهمك هي مصداقيتك .. معالي المستشار ما هيحبك لأنك تطبله”

 

واختتم “القحطاني” حديثه مؤكدا على دعمه لنجوم المنتخب قلبا وقالبا رغم كل الحملة الشرسة من الإعلام التي شنت عليهم إرضاء لـ”آل الشيخ”.