حذر الزعيم الدرزي من “مغامرة عسكرية” قد تقوم بها الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل في المنطقة “شبيهة” باحتلال عام 2003, داعياً في الوقت ذاته إلى وقف الحرب في بأسرع وقت قبل ما أسماه “فوات الأوان”.

 

وفي تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قال جنبلاط..” لا بد من وقف الحرب في اليمن قبل فوات الآوان, انني ادين القصف على المدن وإذا ما استمر فقد يكون ذريعة للصقور الجدد في الادارة الأميركية وأصحابهم في بمغامرة عسكرية شبيهة باحتلال العراق عام 2003، مع مفاعيل مدمرة لكل المنطقة دون تمييز “.

ونجحت قوات الدفاع الجوي السعودية مساء أمس الأحد، باعتراض 7 باليستية أطلقتها جماعة من اليمن على المملكة، وتسبب حطام الصواريخ بمقتل رجل (مقيم مصري) في ، ليصبح بذلك أول قتيل في العاصمة السعودية خلال حرب اليمن،كما أصيب اثنين آخرين يتبعون الجنسية المصرية أيضا.

 

ونشر محمد علي الحوثي، رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن، مجموعة من مقاطع الفيديو، التي يظهر فيها فشل منظومة صواريخ “الباترويت” السعودية.

 

وظهر في مقطع الفيديو الذي نشره الحوثي، عبر حساب منسوب له على موقع “تويتر”، صاروخا ينطلق من الأرض، ولكن سرعان ما يتحول ويعود ليسقط بالقرب من ملتقطي الفيديو.

 

ولا يمكن التحقق ما إذا كان الفيديو المنشور تم تصويره في السعودية، أو أنه مرتبط بالصواريخ الباليستية السبعة التي أطلقتها “أنصار الله” بالأمس.

 

وعلق الحوثي على مقطع الفيديو بقوله: “هذه مضادات السعوديين تعود بين المواطنين، ثم يقولون إن صواريخ الشعب اليمني تستهدفهم”.

 

وتابع: “القوة الصاروخية اليمنية أعلنت أماكن استهدافها، فعلى السلطات السعودية تحمل مسؤولياتها عن نيرانها الصديقة”.