قال رجل الأعمال المصري المقيم في لندن، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي لن يذهب لمحاربة ، لأن محاربتهم حرام وتعد خيانة لله ورسوله ونقدًا للميثاق.

 

وأضاف السعد في تدوينة له على موقع التدوينات القصيرة «»، أن حرمة محاربة الذين بيننا وبينهم عهد، تنفيذًا لنص القرآن الكريم، مطالبًا تركيا محاربتهم بدلًا من .

 

وكتب رجل الأعمال- الذي يعد أبرز المدافعين عن الرئيس السيسي في الخارج- «:سألونى الناس لماذا لا يذهب السيسي لتحرير ومصر هى الدولة العربية  الوحيدة التى قادت الحرب ضد إسرائيل من قبل فقلت لهم لأننا دولة دينية نعرف حدود الله والان محرم علينا حرب اليهود لان بيننا وبينهم ميثاق وحربهم الان تعتبر خيانة لله ورسوله وهذا بنص القرآن لكن تركيا لازم تحاربهم».

وتابع في تدوينة أخرى :« ترامب ده عبقرى بكل ماتحمل الكلمة من معنى فقد لعب بعقول الحمقى كما يريد وحصر قضية فلسطين فى نقل السفارة الى وعندما تستوى عقول البغال سيتراجع عن قراره وسيهتف الحمقى انتصرنا انتصرنا وسيرفع أردوغان إشارة النصر ويخرج الغوغاء يهتفون باسمه ولن تنجر مصر والسعودية لما أرادوا لهما».